وقال (عليه السلام): إِذَا أَقْبَلَتِ الدُّنْيَا عَلَى أحَد أَعَارَتْهُ مَحَاسِنَ غَيْرِهِ، وَإِذَا أَدْبَرَتْ عَنْهُ سَلَبَتْهُ مَحَاسِنَ نَفْسِهِ .                
وقال (عليه السلام): الْقَنَاعَةُ مَالٌ لاَيَنْفَدُ.                
وقال (عليه السلام): اذْكُرُوا انْقِطَاعَ الَّلذَّاتِ، وَبَقَاءَ التَّبِعَاتِ.                
وقال (عليه السلام): أَشَدُّ الذُّنُوبِ مَا اسْتَخَفَّ بِهِ صَاحِبُهُ.                
وقال (عليه السلام): إِذَا وَصَلَتْ إِليْكُمْ أَطْرَافُ النِّعَمِ فَلاَ تُنْفِرُوا أَقْصَاهَا بِقِلَّةِ الشُّكْرِ .                
وقال (عليه السلام): لَيْسَ بَلَدٌ بأَحَقَّ بِكَ مِنْ بَلَد، خَيْرُ الْبِلاَدِ مَا حَمَلَكَ.                
وقال (عليه السلام) : مَنِ اتَّجَرَ بِغَيْرِ فِقْه ارْتَطَمَ فِي الرِّبَا .                

Search form

إرسال الی صدیق
الشيخ الحلي الشفهيني ونهج البلاغة

الشيخ الحلي الشفهيني *

وحكمت في قوم المسيح بمقتضى ***** إنجيلهم وأقمت منه الأميلا

وحكمت بين المسلمين بمقتضى ***** فرقانهم وابنت منه المجملا

وابنت محكمها ومبهمها وما ***** منها تشابه مجملا ومفصلا

حتى تقر الكتب ناطقة لقد ***** صدق الأمين علي فيما عللا

وانظر إلى نهج البلاغة هل ترى ***** لاولى الفصاحة منه أبلغ مقولا

حكم تأخرت الأواخر دونها ***** خرسا وأفحمت البليغ المقولا

خسئت ذوو الآراء عنه فلا ترى ***** من فوقه الا الكتاب المنزلا

وله القضايا والحكومات التي ***** وضحت لديه فحل منها المشكلا

في يوم بعث الطائر المشوي إذ ***** وافى النبي فكان أطيب مأكلا

إذ قال احمد آتني بأحب من ***** تهوى ومن أهواه يا رب العلى

أفهل سوى بعل البتول اتاه عن ***** إذن من الرحمن يغشى المنزلا

وكسد أبواب الصحابة غيره ***** لمميز عرف الهدى متوصلا
------------------------------------------
 * ابو الحسن علاء الدين الشيخ علي بن الحسين الحلي الشفهيني . عالم فاضل وأديب كامل وهو من المعاصرين للشهيد الأول المقتول سنة ٧٨٦ .
جمع بين الفضيلتين علم غزير وأدب بارع بفكر نابغ ونظر صائب ونبوغ ظاهر وفضل باهر . قال في الطليعة هو من شعراء أهل البيت عليهم السلام وقصائده الرنانة السائرة بمعانيها العالية وحلّتها الفضفاضة . ترجمه كثير من العلماء الأعلام .
وقصائده السبع الطوال التي رآها صاحب رياض العلماء بخط العلامة الشيخ محمد بن علي بن الحسن الجباعي العاملي تلميذ ابن فهد الحلي المتوفي سنة ٨٤١ .
وقال المرحوم الخطيب الشيخ اليعقوبي في الجزء الأول من (البابليات) : أبو الحسن علاء الدين الشيخ علي بن الحسين المعروف بـ الشفهيني . المتوفي في حدود الربع الاول من القرن الثامن والمدفون في الحلة حيث يعرف قبره الآن في محلة (المهدية) .

منقول من كتاب أعيان الشيعة المجلد الثامن (بتصرف)

****************************