وقال (عليه السلام): زُهْدُكَ فِي رَاغِب فِيكَ نُقْصَانُ حَظّ، وَرَغْبَتُكَ فِي زَاهِد فِيكَ ذُلُّ نَفْس.                
وقال (عليه السلام): مَنِ اتَّجَرَ بِغَيْرِ فِقْه ارْتَطَمَ فِي الرِّبَا.                
وقال (عليه السلام): اذْكُرُوا انْقِطَاعَ الَّلذَّاتِ، وَبَقَاءَ التَّبِعَاتِ.                
وقال (عليه السلام): إِذَا وَصَلَتْ إِليْكُمْ أَطْرَافُ النِّعَمِ فَلاَ تُنْفِرُوا أَقْصَاهَا بِقِلَّةِ الشُّكْرِ .                
وقال (عليه السلام): مَا مَزَحَ امْرُؤٌ مَزْحَةً إِلاَّ مَجَّ مِنْ عَقْلِهِ مَجَّةً.                
وقال (عليه السلام): الدُّنْيَا خُلِقَتْ لِغَيْرِهَا، ولَمْ تُخْلَقْ لِنَفْسِهَا.                
وقال (عليه السلام): أَعْجَزُ النَّاسِ مَنْ عَجَزَ عَنِ اكْتِسَابِ الاْخْوَانِ، وَأَعْجَزُ مِنْهُ مَنْ ضَيَّعَ مَنْ ظَفِرَ بِهِ مِنْهُمْ .                

Search form

إرسال الی صدیق
المظان والأصول التي سبقت عصر الرضي (قدس سره)

د. عبدالكريم السعداوي

تحتوي هذه المظان على روايات وأسانيد، رويت بطريقة السند المعنعن، ومؤلفات وأصول سبقت عصر الرضي، وسأدرجها مكمّلة للمظان والأصول التي سبقتها. وهي الآتي:

١٤ ـ رواية أبي حِبَرة الضُبَعي، شيحة بن عبدالله (ت/ ١١١ ـ ١٢٤هـ)، روى عن الإمام كلاماً منه: «لَتُحْرَقَنَّ وَلَتُغْرَقَنَّ، حَتَّى يَبْقَى مَسْجِدُك...»[١].

١٥ ـ كتاب (الأدب الصغير والأدب الكبير)، لابن المقفع، أبي محمد، عبدالله (ت/١٤٥هـ)[٢].

١٦ ـ كتاب (خطب أميرالمؤمنين)، رويت عن الإمام جعفر الصادق، ابن محمد بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب (ع) (ت/١٤٨هـ)[٣] وهذا الكتاب مروي بالسند.

١٧ ـ كتاب (السيرة النبوية)، لابن إسحاق المطلبي، محمد بن إسحاق (ت/١٥١هـ)[٤].

وله أيضاً:

١٨ ـ كتاب (السيرة والمغازي)[٥].

١٩ ـ وكتاب (المغازي)[٦].

٢٠ ـ كتاب (الخطبة الزهراء لأميرالمؤمنين) لأبي مَخْنَف، لوط بن يحيى الأزدي(ت/١٥٧هـ)[٧] ، ذكرها ابن عبد ربّه ـ كعادته ـ مختصرة؛ أوّلها: «الْحَمْدُ لله الّذي هُوَ كُلّ شَيْءٍ وَمُبدِيْهِ وَمُنْتَهى كُلّ شَيْءٍ وَوَلِيه»[٨]، ولأبي مخنف أيضاً:

٢١ ـ كتاب (الجمل)[٩].

٢٢ ـ وكتاب (الشورى ومقتل عثمان)[١٠].

٢٣ ـ وكتاب (صفين)[١١].

٢٤ ـ وكتاب(الغارات)، توجد نسخة مخطوطة منه في أنقرة(٥٤١٨)[١٢].

٢٥ ـ كتاب (أمثال العرب) لأبي العباس، المفضّل بن محمد الضّبي (ت/١٦٨هـ)[١٣]

وله أيضاً:

٢٦ ـ كتاب (المفضليات)[١٤].

٢٧ ـ كتاب ( ابن دأب ) لعيسى بن يزيد بن بكر بن دأب (ت/١٧١هـ)[١٥].

٢٨ ـ كتاب (خطب الإمام علي) للإمام الكاظم، موسى بن جعفر ابن محمد بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب (ع) (ت/١٨٣هـ)، رواه مسعدة بن صدقة العبدي[١٦].

٢٩ ـ كتاب (خطب أمير المؤمنين) لمسعدة بن صدقة العبدي، المتوفى في أواخر القرن الثاني الهجري[١٧].

٣٠ ـ كتاب (خطب علي) لإبراهيم بن الحكم بن ظهير الفزاري، المتوفى في أواخر القرن الثاني الهجري[١٨].

٣١ ـ كتاب (خطب علي) للمنقري الكوفي العطّار، أبي الفضل، نصر ابن مزاحم (ت/٢٠٢هـ)[١٩].

وله أيضاً:

٣٢ ـ كتاب (صفين)، ونُسَخ هذا الكتاب ناقصة كلُّها[٢٠].

٣٣ ـ وكتاب (الغارات)[٢١].

٣٤ ـ كتاب (صحيفة الإمام الرضا)، للإمام علي بن موسى بن جعفر ابن محمد بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب (ع) (ت/٢٠٣هـ)[٢٢] يروي هذا الكتاب كلام الإمام بالسند المسلسل.

٣٥ ـ كتاب (خطب علي كرم الله وجهه)، للكلبّي، أبي المنذر، هشام ابن محمد، أبي النضر بن السائب الكلبي (ت/ ٢٠٤هـ)[٢٣].

وله أيضاً:

٣٦ ـ كتاب (الجمل)[٢٤].

٣٧ ـ وكتاب (صفين)[٢٥].

٣٨ ـ وكتاب (جمهرة الأنساب)[٢٦].

٣٩ ـ وكتاب (حلف ربيعة واليمن)[٢٧].

٤٠ ـ كتاب (الأم)، لمحمد بن إدريس الشافعي (ت/ ٢٠٤هـ)[٢٨].

٤١ ـ كتاب (خطب أمير المؤمنين) لإسماعيل بن مهران بن أبي النصر، زيد السكوني ولد في سنة (٢٠٦هـ)[٢٩].

٤٢ ـ كتاب (خطب أمير المؤمنين) للواقدي، أبي عبدالله، محمد بن عمر (ت/ ٢٠٧هـ)[٣٠] ،

وله أيضاً:

٤٣ ـ كتاب (المغازي)[٣١].

٤٤ ـ وكتاب (الجمل)[٣٢].

٤٥ ـ وكتاب (تاريخ الواقدي)، ولعلّه هو؛ المسمى بـ(تاريخ الفقهاء أو التاريخ الكبير)[٣٣].

٤٦ ـ وكتاب (صفين)[٣٤].

٤٧ ـ وكتاب (الشورى)[٣٥].

٤٨ ـ كتاب (المقالات) لابن الهيضم الكرّامي، محمد بن الهيضم (ت/٢٠٧هـ)[٣٦].

٤٩ ـ كتاب (غريب الحديث) للهروي، أبي عبيد القاسم بن سلّام (ت/٢٢٤هـ)[٣٧] ،

وله أيضاً:

٥٠ ـ كتاب (الأموال)[٣٨].

٥١ ـ كتاب (الجعفريات) لإساعيل بن الإمام موسى بن جعفر الصادق(ع) (ت/ ٢٢٤هـ) وتسمى بـ(الأشعثيات)، نسبة إلى رواية محمد ابن محمد الأشعث الكوفي (ت/ ٣١٣هـ)[٣٩]. وقد ساق الروايات بالسند.

٥٢ ـ كتاب (الأحداث) للمدائني أبي الحسن، علي بن محمد بن سيف (ت/ ٢٢٥هـ)[٤٠] ،

وله أيضاً:

٥٣ ـ كتاب (صفين)[٤١].

٥٤ ـ وكتاب (الفتوح)[٤٢].

٥٥ ـ وكتاب (الجمل)[٤٣].

٥٦ ـ وكتاب (الخوارج)[٤٤].

٥٧ ـ وكتاب (مقتل عثمان)[٤٥].

٥٨ ـ كتاب (الفتن) لأبي عبدالله، نُعيم بن حماد بن الحارث الخزاعي (ت/ ٢٢٨هـ)[٤٦].

٥٩ ـ كتاب (الملاحم) للأحوازي، الحسين بن سعيد بن حمّاد بن سعيد بن مهران (ت/ ٢٢٩هـ)[٤٧] ،

وله أيضاً:

٦٠ ـ كتاب (الدعاء والذكر)[٤٨].

٦١ ـ وكتاب (الرد على الغالية)[٤٩].

٦٢ ـ وكتاب (الزهد)[٥٠].

٦٣ ـ ورواية (الحسين الأحوازي)، روى عن الإمام علي قوله: «إنَّما بَدْءُ وُقُوْعِ الفِتَنِ أَهْواءٌ تُتَّبَعُ...»[٥١].

٦٤ ـ كتاب (المحاسن والمساوئ) للبيهقي، إبراهيم بن محمد (ت/٢٢٩هـ)[٥٢].

٦٥ ـ كتاب (الطبقات الكبرى) لأبي عبدالله، محمد بن سعد الزهري، البصري، كاتب الواقدي (ت/ ٢٠٧هـ) المتوفى (سنة ٢٣٠هـ)[٥٣].

٦٦ ـ رواية (ابن الأعرابي) أبي عبدالله، محمد بن زياد (ت/ ٢٣١هـ) نقلها (ثعلب) (ت/٢٩١هـ) روى عن الإمام، قوله: «أُخبُرْ تَقْلَهْ»[٥٤].

٦٧ ـ كتاب (المقامات) لأبي جعفر، محمد بن عبدالله الاسكافي (ت/٢٤٠هـ)[٥٥]

وله أيضاً:

٦٨ ـ كتاب (نقض العثمانية)[٥٦].

٦٩ ـ كتاب (المسند) أبي عبدالرحمن، الإمام أحمد بن محمد بن حنبل الشيباني (ت/ ٢٤١هـ)[٥٧]

وله أيضاً:

٧٠ ـ كتاب (فضائل الصحابة)[٥٨].

٧١ ـ وكتاب (فضائل الإمام علي)[٥٩].

٧٢ ـ وكتاب (الزهد)[٦٠].

٧٣ ـ كتاب (إصلاح المنطق) لابن السكّيت، أبي يوسف، يعقوب ابن إسحاق (ت/ ٢٤٤هـ)[٦١].

٧٤ ـ كتاب (أسماء المغتالين من الأشراف في الجاهلية والإسلام) للبغدادي الهاشمي أبي جعفر، بن حبيب، محمد بن حبيب (ت/ ٢٤٥هـ)[٦٢].

وله أيضاً:

٧٥ ـ كتاب (الأمالي)[٦٣].

٧٦ ـ كتاب (أخبار مكة وما جاء فيها من الآثار) للأزرقي، أبي الوليد، محمد بن عبدالله بن أحمد (ت/٢٥٠هـ)[٦٤].

٧٧ ـ كتاب (خـطب أميرالمؤمنين) للحسني، عبدالعظيــم بن عبـدالله ابن زيد، بن الإمام علي بن الحسين، بـن علي بن أبي طالب (ع) (ت/٢٥٢هـ)[٦٥]. وهذا الكتاب مروي بالسند.

٧٨ ـ رواية الإمام علي الهادي، أبي الحسن، علي بن محمد بن علي ابن موسى بن جعفر بن محمد بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب (ع) (ت/٢٥٤هـ) روى عن جدّه الإمام علي قوله: «وَاصْطَفى سُبْحانَهُ مِنْ وِلدِهِ أنْبِياء...»[٦٦] وهذه الرواية مروية بالسند المتصل خلفاً عن سلف.

٧٩ ـ كتاب (البيان والتبيين) للجاحظ أبي عثمان، عمرو بن بحر (ت/٢٥٥هـ)[٦٧]

وله أيضاً:

٨٠ ـ كتاب (الحيوان)[٦٨].

٨١ ـ وكتاب (رسائل الجاحظ)[٦٩].

٨٢ ـ وكتاب (البخلاء)[٧٠].

٨٣ ـ وكتاب (المحاسن والأضداد)[٧١].

٨٤ ـ وكتاب (مئة كلمة)[٧٢].

٨٥ ـ كتاب (المعمّرون والوصايا) للسجستاني، أبي حاتم، سهل بن محمد (ت/٢٥٥هـ)[٧٣].

٨٦ ـ كتاب (الموفقيات) للزبير بن بكار (ت/٢٥٦هـ)[٧٤] ،

وله أيضاً:

٨٧ ـ كتاب (أنساب قريش)[٧٥] ، ويسمى بـ(جمهرة نسب قريش).

٨٨ ـ كتاب (صحيح البخاري) لأبي عبدالله، محمد بن إسماعيل ابن إبراهيم (ت/٢٥٦هـ)[٧٦].

٨٩ـ كتاب(الخزّاز)لأبي جعفر الكوفي أحمد بن الحارث (ت/٢٥٨هـ)[٧٧].

٩٠ ـ كتاب (التفسير) للإمام العسكري، الحسن بن علي بن محمد بن علي ابن موسى بن جعفر بن محمد بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب (ع) (ت/٢٦٠هـ)[٧٨].

٩١ ـ كتاب (صحيح مسلم) للقشيري، مسلم بن الحجاج بن مسلم (ت/٢٦١هـ)[٧٩].

٩٢ ـ كتاب ( أبي الجــعـد ) لأحمد بن عامـر بن سليمان الطائـي (ت/٢٦٢هـ)[٨٠].

٩٣ ـ كتاب (قرب الإسناد) لأبي العباس الحِميري، عبدالله بن جعفر، كان حياً سنة (٢٧٢هـ)[٨١].

٩٤ ـ كتاب (المحاسن والآداب) لأبي جعفر، أحمد بن خالد بن محمد البرقي (ت/ ٢٧٤هـ)[٨٢] وهذا الكتاب يروي بالسند المسلسل.

٩٥ ـ كتاب (سنن المصطفى) لأبي داوود، سليمان بن الأشعث السجستاني (ت/٢٧٥هـ)[٨٣].

٩٦ ـ كتاب (السنن) لابن ماجة، أبي عبدالله، محمد بن زيد القزويني (ت/ ٢٧٥هـ)[٨٤].

٩٧ ـ كتاب (أدب الكاتب)، لابن قتيبة الدينوري، أبي محمد، عبدالله ابن مسلم (ت/ ٢٧٦هـ)[٨٥] ،

وله أيضاً:

٩٨ ـ كتاب (المعارف)[٨٦].

٩٩ ـ وكتاب (غريب الحديث)[٨٧].

١٠٠ ـ وكتاب (عيون الأخبار)[٨٨].

١٠١ ـ وكتاب (الإمامة والسياسة)[٨٩].

١٠٢ ـ وكتاب (إصلاح غلط أبي عُبيد في غريب الحديث)[٩٠].

١٠٣ ـ وكتاب (تأويل مشكل القران)[٩١].

١٠٤ ـ كتاب(سنن الترمذي)، لمحمد بن عيسى بن سورة (ت/٢٧٩هـ)[٩٢].

١٠٥ ـ كتاب (أنساب الأشراف)، للبلاذري، أبي جعفر، أحمد بن يحيى ابن جابر البغدادي (ت/ ٢٧٩هـ)[٩٣]

وله أيضاً:

١٠٦ ـ كتاب (فتوح البلدان)[٩٤].

١٠٧ ـ كتاب (صفين)، لابن ديزل الهمداني الكسائي، إبراهيم بن الحسين (ت/ ٢٨١هـ)[٩٥].

١٠٨ ـ كتاب (الأخبار الطوال) لأبي حنيفة، أحمد بن داوود الدينوري (ت/ ٢٨٢هـ)[٩٦].

١٠٩ ـ كتاب (الغارات) للثّقفي الكوفي، أبي إسحاق، إبراهيم بن سعيد ابن هلال بن عاصم (ت/ ٢٨٣هـ)[٩٧]،

وله أيضاً:

١١٠ ـ كتاب (رسائل أمير المؤمنين وأخباره وحروبه)[٩٨].

١١١ ـ وكتاب (الخطب المعريات) وقد تسمى بـ (الخطب المقريات)[٩٩].

١١٢ ـ وكتاب (المعرفة)[١٠٠].

١١٣ ـ وكتاب (الشورى)[١٠١].

١١٤ ـ وكتاب (الخطب السايرة)[١٠٢].

١١٥ ـ كتاب (السيرة النبوية) لابن هشام، أبي محمد، عبدالملك بن هشام الحِميري (ت/ ٢٨٣هـ)[١٠٣].

١١٦ ـ كتاب (تاريخ اليعقوبي) لأحمد بن يعقوب بن جعفر بن وهب ابن واضح (ت/ ٢٨٤هـ)[١٠٤] وقد يسمى بتاريخ (ابن واضح)

وله أيضاً:

١١٧ ـ كتاب (مشاكلة الناس لزمانهم)[١٠٥].

١١٨ ـ كتاب (الفاضل) للمبرّد، أبي العباس، محمد بن يزيد (ت/٢٨٥هـ)[١٠٦] ،

وله أيضاً:

١١٩ ـ كتاب (الكامل في اللغة والأدب)[١٠٧].

١٢٠ ـ وكتاب (المقتضب)[١٠٨].

١٢١ ـ كتاب (بصائر الدرجات) لأبي جعفر، محمد بن الحسن الصفار (ت/ ٢٩٠هـ)[١٠٩].

١٢٢ ـ كتاب (الفاخر) لابن عاصم، المفضّل بن سلمة بن عاصم، صاحب الفرّاء (ت/ ٢٩١هـ)[١١٠].

١٢٣ ـ كتاب (المجالس) لثعلب، أبي العباس، أحمد بن يحيى النحوي، مولى بني شيبان (ت/ ٢٩١هـ)[١١١].

١٢٤ ـ كتاب (البديع) لابن المعتز، عبدالله بن المعتز بن المتوكل العباسي (ت/ ٢٩٦هـ)[١١٢].

١٢٥ ـ كتاب (تفسير فرات الكوفي)، لفرات بن إبراهيم بن فرات (ت/٢٩٨هـ)[١١٣].

١٢٦ـ كتاب(خطب أميرالمؤمنين) لصالح بن حمّادالرازي[١١٤] صَحِب الإمام الحسن العسكري (ع) المتوفى في سنة (٢٦٠هـ)[١١٥]. فهو من رجال المئة الثالثة الهجرية.

١٢٧ ـ كتاب (التعليقات والنوادر)[١١٦] لأبي علي، هارون بن زكريا الهجري، من علماء المئة الثالثة الهجرية.

١٢٨ ـ كتاب (تفسير العياشي) لأبي النضر، محمد بن مسعود بن عياش السلمي، السمرقندي، متوفى في أواخر القرن الثالث الهجري[١١٧]

وله أيضاً:

١٢٩ ـ كتاب (زهد أمير المؤمنين)[١١٨].

١٣٠ ـ كتاب (خطب أميرالمؤمنين) للخزّاز،أبي إسحاق، إبراهيم بن سليمان ابن عبدالله بن خالد الكوفي، النهمي، المتوفى في أواخر القرن الثالث الهجري[١١٩].

١٣١ ـ كتاب (الدلائل في شرح غريب الحديث) للسرقسطي، أبي محمد، القاسم بن ثابت بن عبدالرحمن بن حزم العوفي، (ت/٣٠٢هـ)[١٢٠].

١٣٢ ـ رواية (الجبائي)، أبي علي، محمد بن عبد الوهاب، الجبائي، البصري المعتزلي (ت/ ٣٠٣هـ)[١٢١] يروي عن الإمام خطبته: «أمَا وَاللهِ لَقَدْ تَقَمَّصَهَا ابنُ أَبِي قُحَافَة، وَإنَّهُ لَيَعْلَمُ أَنَّ مَحَلِّي مِنْها مَحَلَّ القُطْبِ مِنَ الرَّحا...»[١٢٢].

١٣٣ ـ كتاب (السنن الكبرى)، لأبي عبدالرحمن، أحمد بن شعيب (ت/٣٠٣هـ)[١٢٣] ،

وله أيضاً:

١٣٤ ـ كتاب (خصائص أميرالمؤمنين علي بن أبي طالب)[١٢٤].

١٣٥ ـ كتاب (أخبار القضاة) لوكيع، محمد بن خلف بن حيان (ت/٣٠٦هـ)[١٢٥].

١٣٦ ـ كتاب (مسند أبي يُعلى) للتميمي، أحمد بن علي بن المثنى (ت/٣٠٧هـ)[١٢٦].

١٣٧ ـ كتاب (تفسير القمي)، لأبي الحسن، علي بن إبراهيم بن هاشم (ت/ ٣٠٧هـ)[١٢٧]

وله أيضاً:

١٣٨ ـ كتاب (القضاء لأميرالمؤمنين)[١٢٨].

١٣٩ ـ كتاب (الكنى والأسماء)، للدولابي، أبي بشر، محمد بن أحمد ابن حمّاد (ت/ ٣١٠هـ)[١٢٩].

١٤٠ ـ كتاب (تاريخ الرسل والملوك) للطبري، الصغير، أبي جعفر، محمد ابن جرير (ت/ ٣١٠هـ)[١٣٠]

وله أيضاً:

١٤١ ـ كتاب (الولاية) ويسمى بـ(كتاب الغدير)، أو (فضائل علي بن أبي طالب) أو (كتاب الحَرْقُوْصِية)[١٣١].

١٤٢ ـ كتاب (الأمالي)، لليزيدي، أبي عبدالله، محمد بن العباس (ت/٣١٠هـ)[١٣٢].

١٤٣ ـ كتاب (الفتوح)، لأبي محمد، أحمد بن أعثم، الكوفي (ت/٣١٤)[١٣٣].

١٤٤ ـ كتاب (الإنصاف في الإمامة)، لأبي جعفر، محمد بن قبّة، الرازي (ت/ قبل ٣١٩هـ)[١٣٤].

١٤٥ ـ كتاب (مقالات الإسلاميين)، للبلخي، البغدادي، الكعبي، المعتزلي، أبي القاسم، عبدالله بن أحمد (ت/ ٣١٩هـ)[١٣٥]،

وله أيضاً:

١٤٦ ـ مصنفات أخرى لم تذكر أسماؤها[١٣٦].

١٤٧ ـ كتاب (الاشتقاق)، لابن دريد الأزدي، أبي بكر، محمد بن الحسين (ت/ ٣٢١هـ)[١٣٧] ،

وله أيضاً:

١٤٨ ـ كتاب (الأمالي)[١٣٨].

١٤٩ ـ وكتاب (المجتنى)[١٣٩].

١٥٠ ـ وكتاب (المؤتلف والمختلف)[١٤٠].

١٥١ ـ وكتاب (جمهرة اللغة)[١٤١].

١٥٢ ـ كتاب (البدء والتاريخ)، للمقدسي البلخي، أحمد بن سهل، (ت/٣٢١هـ)[١٤٢].

١٥٣ ـ كتاب (الزينة في الكلمات الإسلامية العربية)، للرازي، أحمد ابن حمدان، (ت/ ٣٢٢هـ)[١٤٣].

١٥٤ ـ كتاب (الموشّى)، لأبي الطيب، محمد بن حمّاد بن إسحاق ابن الأعرابي بن يحيى، الوشّاء (ت/ ٣٢٥هـ) ويسمى؛ بكتاب (الظرف والظرفاء)[١٤٤].

١٥٥ ـ كتاب (العقد الفريد) لابن عبد ربّه الأندلسي، أحمد بن محمد (ت/٣٢٧هـ)[١٤٥].

١٥٦ ـ كتاب (الزاهر) لابن الأنباري، أبي بكر، محمد بن بشار بن الحسن (ت/ ٣٢٨هـ)[١٤٦].

١٥٧ ـ كتاب (الكافي) لأبي جعفر، محمد بن يعقوب، الكليني (ت/٣٢٨هـ)[١٤٧] ،

وله أيضاً:

١٥٨ ـ كتاب (أصول الكافي)[١٤٨].

١٥٩ ـ وكتاب (الروضة)[١٤٩].

١٦٠ ـ وكتاب (فروع الكافي)[١٥٠].

١٦١ ـ وكتاب (الرسائل)[١٥١].

وكتب الكليني هذه كلُها، تروي بطريقة نقل الحديث الشريف. بالسند المتصل بالإمام علي، ونصوصها، تختلف عمّا في (النهج) إختلافاً يسيراً.

١٦٢ ـ كتاب (الوزراء والكتاب) للجهشياري، أبي عبدالله، محمد ابن عبدوس بن عبد (ت/ ٣٣١هـ)[١٥٢].

١٦٣ ـ كتاب (خطب أميرالمؤمنين)، لأبي علي، عبدالعزيز بن يحيى الجلودي، البصري (ت/ ٣٣٢هـ)[١٥٣]

وله أيضاً:

١٦٤ ـ كتاب (عمّال علي وولاته)[١٥٤].

١٦٥ ـ وكتاب (خلافة علي)[١٥٥].

١٦٦ ـ وكتاب (الخوارج)[١٥٦].

١٦٧ ـ وكتاب (الشورى)[١٥٧].

١٦٨ ـ وكتاب (قضاء علي ورسائله)[١٥٨].

١٦٩ ـ وكتاب (تفسير عن الإمام علي)[١٥٩].

١٧٠ ـ وكتاب (مَنْ روى عن أميرالمؤمنين)[١٦٠].

١٧١ ـ وكتاب (صفين)[١٦١].

١٧٢ ـ وكتاب (الغارات)[١٦٢].

١٧٣ ـ رواية (ابن عقدة)، أحمد بن محمد بن سعيد الكوفي، الهمداني، (ت/٣٣٢هـ) روى عن الإمام قوله: «عَجَبَاً لابنِ النَّابِغَة... »[١٦٣].

١٧٤ ـ كتاب (أدب الكتاب) للصولي، أبي بكر، محمد بن يحيى (ت/٣٣٦هـ)[١٦٤].

١٧٥ ـ كتاب (تحف العقول) للحرّاني، أبي محمد، الحسن بن علي ابن الحسين بن شعبة (ت/ ٣٣٦هـ)[١٦٥].

١٧٦ ـ كتاب (الأمالي) للزجاجي، أبي القاسم، عبد الرحمن بن القاسم النحوي، البغدادي، (ت/ ٣٣٩هـ)[١٦٦].

١٧٧ ـ كتاب (الغيبة) لابن أبي زينب، أبي عبدالله، الكاتب النعماني، محمد ابن إبراهيم بن جعفر، كان حياً سنة (٣٤٢هـ)[١٦٧].

١٧٨ ـ كتاب ( مروج الذهب ) للمسعودي، علي بن الحسين (ت/٣٤٥هـ)[١٦٨] ،

وله أيضاً:

١٧٩ ـ كتاب (إثبات الوصية)[١٦٩].

١٨٠ ـ كتاب (الولاة والقضاة) للكندي، أبي عمرو، محمد بن يوسف (ت/ ٣٥٠هـ)[١٧٠].

١٨١ ـ كتاب (طرق مَنْ روى عن أمير المؤمنين) لابن الجعابي، أبي بكر، محمد بن عمر التميمي، الحافظ البغدادي (ت/ ٣٥٥هـ)[١٧١].

١٨٢ ـ كتاب (الأغاني) لأبي الفرج الأصفهاني، علي بن الحسين الأموي، (ت/ ٣٥٦هـ)[١٧٢] ،

وله أيضاً:

١٨٣ ـ كتاب (مقاتل الطالبيين)[١٧٣].

١٨٤ ـ كتاب (الأمالي) لأبي علي القالي، إسماعيل بن القاسم البغدادي (ت/ ٣٥٦هـ)[١٧٤] ،

وله أيضاً:

١٨٥ ـ كتاب (ذيل الأمالي)[١٧٥].

١٨٦ ـ كتاب (التنبيه على حدوث التصحيف)، لأبي عبدالله، حمزة ابن الحسن الأصفهاني[١٧٦] المؤدّب[١٧٧] (ت/ ٣٦٠هـ)[١٧٨].

١٨٧ ـ كتاب (اختلاف أصول المذهب) لأبي خنيفة، النعمان بن محمد القاضي، المصري (ت/ ٣٦٣هـ)[١٧٩]،

وله أيضاً:

١٨٨ ـ كتاب (دعائم الإسلام)[١٨٠].

١٨٩ ـ وكتاب (خطب أميرالمؤمنين مع شرحها)[١٨١].

١٩٠ ـ كتاب (البلدان) لابن الفقيه، أبي عبدالله، أحمد بن محمد ابن إسحاق بن إبراهيم، الهمداني (ت/ ٣٦٥هـ)[١٨٢].

١٩١ ـ كتاب (الرجال) للكشّي، أبي عمرو، محمد بن عمر بن عبدالعزيز، كان حياً سنة (٣٦٩هـ)[١٨٣]. ويُعرف بـ(معرفة الناقلين عن الأئمة الصادقين). وقد ذكرتهُ بأشهر أسمائه.

١٩٢ ـ كتاب(تهذيب اللغة) للأزهري، محمد بن أحمد (ت/٣٧٠هـ)[١٨٤].

١٩٣ ـ كتاب (ليس في كلام العرب)، لابن خالويه، الحسين بن أحمد (ت/ ٣٧٠هـ).

١٩٤ ـ رواية (ابن نُباته) للخطيب المصري، أبي يحيى، عبدالرحيم ابن محمد بن إسماعيل الحذاقي، الفارقي (ت/ ٣٧٤هـ). روى عن الإمام علي قوله: «أَمّا بَعْدُ، فَإنَّ الجِهادَ بابٌ مِنْ أبْوابِ الجَنَّةِ... ».

١٩٥ ـ كتاب (كلام علي وخطبه)، للصيمري، أبي العباس، يعقوب ابن أبي أحمد.

روى الرضي؛ فقرات من إحدى رسائل الإمام التي أجاب بها معاوية، ولم يذكر الرضي مصدره، روى ذلك ابن أبي الحديد، عن كتاب أبي العباس الصيمري الذي «جمعه في كلام علي (ع) وخطبه...» هكذا جاءت عبارته. ولعلّه أراد أن يقول؟ جُمع فيه، وفي (شرح النهج)، تحقيق؛ محمد أبي الفضل.. قال: «..جَمَعَه من».

وبهذا تنتهي المظان التي حصلت عليها قبل عصر الرضي.

--------------------------------------------------------------------
[١] . ينظر: شرح النهج: ١/٢٥١، وقد رواها الضبعي باختلاف يسير عمّا في (النهج)، وأبو حِبرة هو: صاحب الإمام، روى طرفاً من كلامه، المذكور آنفاً، وحبرة، بالكسر ثم الفتح و(الضبعي) نسبة إلى (بني ضبيعة) التي ينتهي نسبها إلى (عدنان)، نزل أكثرهم البصرة في محلة تُنسب إليهم (بني ضبعة)، ومات في ولاية (يوسف بن عمر) على العراق الذي وَلِي العراق سنة (١١١ ـ ١٢٤هـ) ولهذا وضعت وفاته بهذا التاريخ ينظر: (الكنى والأسماء): ١٤٣، و(الجرح والتعديل): ق ٢/٣٨٩ و(الإكمال): ٢/ ٣٠، و(الأنساب): ٨/٣٧٦ ـ ٣٧٧. و(المشتبه): ١/٢٧٣، و(تبصير المنتبه): ١/٢٣٧، و(تهذيب التهذيب): ٤/٣٧٨.
(٢٣) ينظر: شرح النهج: ١٩/١٨٢ والحكمة موجودة في (الأدب الصغير): ١٤٥، طبع في بيروت، ١٣٨٤هـ. وقد نسبها ابن المقفع لنفسه، غير أنّ (الحرّاني) و(ابن قتيبة) و(الكليني) نسبوها للإمام، ينظر: (تحف العقول): ٢٤٣، و(عيون الأخبار): ٢/٣٥٥، و(أصول الكافي): ٤٩٣، فضلاً عن رواية (الرضي) التي قيّدها للإمام في (النهج).
[٢] . ينظر: الذريعة: ٧/١٩٠، كُتبت نسخته بعد المائتين للهجرة. وجعفر الصادق، أبو عبدالله، السادس عند الإمامية وإليه تُنسب(الجعفرية) و(المذهب الجعفري)، ولد في المدينة سنة (٨٣هـ) ومات فيها وقبره في (البقيع)، روى ذلك ابن أبي الحديد في (شرح النهج): ٢/١٦٥.
[٣] . ينظر: شرح النهج:١٣/٢٠١، وقد اختصره ابن هشام (ت/١٨٣هـ)، ينظر:(السيرة):١/ ١١، ٥٣، طبع في القاهرة، ١٩٧٨م.
[٤] . ينظر: شرح النهج: ١٣/ ٢١٤، ١٤/ ٥٢، والكلام في (السيرة): ٣/ ٢١٧، ٤/ ٦٨، طبع في القاهرة سنة ١٩٧٣م.
[٥] . ينظر: شرح النهج: ١٤/ ٢٥١، ١٥/ ٣٥، والكلام موجود في (المغازي): ١٢٣، ١٤٩، طبع في بيروت سنة ١٩٧٩م.
[٦] . ينظر: فهرست الطوسي: ١٥٠، و(الذريعة): ٧/٢٠٣.
[٧] . ينظر: شرح النهج: ٤/ ٦، رويت مختصرة في (العقد الفريد): ٢/ ٣٧٠. وأبو مخنف من أهل الكوفة، راوية، عالم بالسير والأخبار، له تصانيف كثيرة في تاريخ عصره، وما قبله بيسير، وهو من أصحاب الحسن بن علي بن أبي طالب (ت/٥٠هـ) والحسين (ت/٦١هـ)، والصادق (ت/١٤٨هـ) (ع) وله تصانيف كثيرة منها (فتوح الشام)، و(فتوح العراق)، وغيرهما... ينظر: (الفهرست) لابن النديم: ١٨٤، و(فهرست الطوسي): ١٥٥، و(شرح النهج): ١/١٤٧، و(الرجال للحلي): ١٣٦، و(الأعلام): ٦/١١٠ ـ ١١١، ـ طبعة ١٩٧٨م ـ.
[٨] . ينظر: شرح النهج: ١/ ٢٣٣.
[٩] . ينظر: فهرست ابن النديم: ١٨٤، تح: رضا تجدد.
[١٠] . المصدر نفسه: ١٨٤.
[١١] . م.ن: ١٨٥.
[١٢] . ينظر: شرح النهج:٣/٣٠٩، والكلام موجود في (الأمثال):١١١، طبع القسطنطينية، ١٨٧٩م.
[١٣] . ينظر: شرح النهج: ٣/ ٣٠٨، والكلام في (المفضليات): ١٠٨، طبع في القاهـرة سنة ١٩٦٤م.
[١٤] . ينظر: شرح النهج: ٦/١٢٧، رواه ابن دأب نفسه ينظر: (الإختصاص): ١٥٥، و(بحار الأنوار): ٩/٤٥٠، وابن دأب هذا؛ حجازي الأصل، وكان أكثر أهل عصره أدباً وعلماً ومعرفةً بأخبار الناس والعرب وأشعارهم، خطيب شاعر، ينظر: (الكنى والألقاب): ١/٢٨٢، و(الأعلام): ٥/٢٩٨.
[١٥] . ينظر: الذريعة: ٧/١٩١، وهذه الكتب وأمثالها، تروى بالسند خلفاً عن سلف والكاظم؛ السابع من الأئمة من ذرية علي بن أبي طالب، ولد في سنة (١٣٨هـ) ومات في (بغداد) في الصوب الثاني من نهر دجلة وسميت المنطقة باسمه (الكاظمية).
[١٦] . ينظر: الرجال للنجاشي: ٣٢٥، و(الفهرست للطوسي): ١٩٥، و(معالم العلماء): ١٠٩، و(الرجال لبحر العلوم): ٣/١٦٢، ٣٢٦، و (الذريعة ): ٧/١٩١، وقد مرّت ترجمته في المبحث الثالث من الفصل الأول من هذا الباب.
[١٧] . ينظر: الذريعة: ٧/١٨٧، والفزاري رجل جليل القدر ثقة، ديّن، له غير كتاب (الخطب)، كتاب (الملاحم)، أمّا جدّه فكان من أصحاب الإمام الصادق، وأمّا والده؛ الحَكَم فكان راوياً لتفسير إسماعيل السري(ت/١٢٧هـ)، ينظر:(الفهرست للطوسي):٢٧، و(أعيان الشيعة):٥/١٨٢.
[١٨] . ينظر: الفهرست لابن النديم: ١٤٣، قال: النجاشي والطوسي «إنّ نصراً، مستقيم الطريقة وصالح الأمر، غير أنّه يروي عن الضعفاء»، وعدّه (الطوسي) من أصحاب الإمام الباقر (ت/١١٤هـ) بينما قال: الخونساري (ت/١٣١٣هـ)، «إنّه ليس إمامياً وفيه نظر»، ينظر: (الرجال): ٣٣٤، و(الفهرست): ٢٠٠، و(الرجال للحلي): ١٣٩، و(روضات الجنان): ٨/١٦٥.
[١٩] . ينظر: شرح النهج: ٦/٣١٦، والكلام موجود في (وقعة صفين): ١٣٨، طبع في مصر بتحقيق؛ عبد السلام محمد هارون سنة ١٩٧٤م.
[٢٠] . ينظر: فهرست ابن النديم: تح: ناهد عثمان: ١٨٥.
[٢١] . ينظر: شرح النهج: ١٩/ ٢١، والحكمة وجدتُها في (الصحيفة): ١٣، وغيرها من الحكم في صفحة: ١٣ ـ ٢٠، طبع في بغداد بإخراجِ الدكتور: حسين علي محفوظ سنة ١٣٩٠هـ، وقد ولد الرضا في (المدينة) سنة (١٤٨هـ) ومات في خراسان ودُفن فيها.
[٢٢] . ينظر: الذريعة:٧/١٩١، كان علاّمة المؤرخين مثل أبيه محمد بن السائب الكلبي (ت/١٤٦هـ) نشأ في الكوفة، وكان من أصحاب الإمامين؛ الباقر، والصادق. وله نيف ومائة وخمسون كتاباً منها (ألقاب اليمن)، و(ملوك الطوائف)...إلخ. ينظر: (الأعلام):٩/٨٧، طبعة ١٩٧٩م.
[٢٣] . ينظر: شرح النهج: ١/٣٠٨.
[٢٤] . ينظر: شرح النهج: ٦/ ٣١٦.
[٢٥] . ينظر: شرح النهج: ١/ ٢٩٣.
[٢٦] . ينظر:شرح النهج: ١٨/ ٦٦.
[٢٧] . ينظر: شرح النهج: ٢٠/ ٣٠٧، والحكمة موجودة في (الأم): ٥٣، طبع في إيران سنة ١٣٨٥هـ.
[٢٨] . ينظر: الذريعة: ٧/١٨٩، وإسماعيل كنيته؛ أبو يعقوب، بن مهران بن محمد بن عمر، كان ثقة، معتَمداً عليه، له مصنَفات منها، (الملاحم)، و(ثواب القرآن)، و(الأهليلجة)، و(صفة المؤمن والكافر)، و(النوادر)، ينظر: (الرجال للنجاشي): ١٩.
[٢٩] . ينظر: الذريعة: ٧/١٩١، ذكرتُ ترجمته في المبحث الثالث من الفصل الأول من هذا الباب.
[٣٠] . ينظر: شرح النهج: ٣/٢٩.
[٣١] . ينظر: شرح النهج: ١/ ٣٠٨.
[٣٢] . ينظر: شرح النهج: ١٦/ ٢٧٩، وينظر أيضاً: (العذيق): ٢٥٨.
[٣٣] . ينظر: شرح النهج: ٢/ ٢٦٧.
[٣٤] . ينظر: شرح النهج: ٩/١٥.
[٣٥] . ينظر: شرح النهج: ٦/٣٧١، والكرّامي نسبة إلى (الكرّامية) وهي: فرقة من أهل البدع، منسوبة إلى رئيسها أبي عبدالله، محمد بن عراق السجزي، أو السجستاني (ت/ ٢٥٥هـ)، ينظر: (الأعلام): ٧/ ٨٤، طبعة ١٩٧٨م.
[٣٦] . ينظر: شرح النهج: ١٩/ ١١٧، والحكمة موجودة في (الغريب):٣/ ٤٣٥ ـ ٤٣٦، طبع في الهند في سنة ١٣٩٦ هـ ١٩٧٦م.
[٣٧] . ينظر: شرح النهج: ٨/ ٢٩٧، ساق بن أبي الحديد وجوه هذه الرواية، مما يدلّ على أنّه عثر عليها في غير (النهج)، ينظر: (شرح النهج): ٨/ ٢٩٨ ـ ٣٠٠، ووجدتُ هذا الكلام في (الأموال): ٢٥٢، طبع في القاهرة، ١٣٥٢هـ ـ
[٣٨] . ينظر: شرح النهج: ١/٢٨٣، وقد رُوي هذا الكلام في (الجعفريات): ١٥٧ ـ ٢٠٠ طبع في النجف، المطبعة الحيدرية، سنة ١٣٠٩هـ.
[٣٩] . ينظر: شرح النهج: ١١/٤٤، كان المدائني من أهل البصرة، وسكن (المدائن) ونُسب إليها ثم انتقل إلى (بغداد) وبقي فيها حتى وفاته، له تصانيف تجاوزت المائتين، ينظر: (الكنى والألقاب): ٣/ ١٣٩.
[٤٠] . ينظر: شرح النهج: ٢/ ٢٤٦.
[٤١] . ينظر: شرح النهج: ٦/ ٩٧.
[٤٢] . ينظر: شرح النهج: ٩/ ١١٣.
[٤٣] . ينظر: شرح النهج: ٢/ ٢٧١.
[٤٤] . ينظر: شرح النهج: ٧/ ١٠٥، والخطبة موجودة في (الفتن) على ما رواه ابن (طاووس) في (الملاحم): ٢٧، ونُعيم أوّل مَن جمع المسند في الحديث، وكان عالماً بالفرائض والسنن، ولد في (مرو) وأقام في العراق، وسُئل عن القول بخلق القرآن؛ فامتنع أن يجيب، فحُبس في سامراء ومات في سجنه مقيداً، ينظر: (هدية العارفين): ٢/ ٤٩٧، و(تاريخ الأدب العربي): ١٥٦، و(الأعلام): ٩/ ١٤.
[٤٥] . ينظر: (الرجال للنجاشي): ٤٦ ـ ٤٨، و(فهرست الطوسي): ٨٤، كنيته أبو محمد، مولى، الإمام علي بن الحسين، السجّاد (ع) له ثلاثون مصنفاً، يشترك في تأليفها أخوه الحسن منها (كتاب الوضوء)، و(كتاب الصلاة)، و(كتاب النكاح)، و...، ولد في (المدينة) وتحوّل إلى الأحواز، ثم انتقل إلى (قم)، وتوفّي فيها.
[٤٦] . ينظر: شرح النهج: ٩/ ٣٠١، والقول موجود في (الدعاء)، ينظر: (مهج الدعوات): ٢/ ٣١.
[٤٧] . ينظر: رجال النجاشي: ٤٦، و(فهرست الطوسي): ٥٨.
[٤٨] . ينظر: شرح النهج: ١٨/ ١٥٥، والحكمة موجودة في كتاب (الزهد) على ما نقله النوري في (مستدرك الوسائل): ١/ ١٣.
[٤٩] . ينظر: شرح النهج: ٣/ ٢٤٠، رواها فرات الكوفي في (تفسيره): ٥٧، طبع في بيروت، دار الكتاب العربي، د. ت.
[٥٠] . ينظر: شرح النهج: ١٨/ ٣٢٥، والحكمة وجدتُها في (المحاسن): ٣٥٨، طبع في النجف، المطبعة الحيدرية، د. ت.
[٥١] . ينظر: شرح النهج: ١٨/ ٢٦٢، وقد وقفتُ على هذه الحكمة في (الطبقات): ٣/ ٢٨، طبع في بيروت، سنة ١٩٥٧م.
[٥٢] . ينظر: شرح النهج: ٢٠/ ٨٠، وابن الأعرابي من أهل الكوفة، وتوفى بسامراء، وكان المفضل الضبي، زوج أمّه، وهو الذي ربّاه، وكان أبوه زياداً عبداً سندياً، مولى لبني العباس، وكان عالماً باللغة، وناقش العلماء واستدرك عليهم وخطّأهم، من تصانيفه (أسماء الخيل وفرسانها) و(تاريخ القبائل)، ينظر: (وفيات الأعيان): ٤/ ٣٠٧، (الأعلام): ٦/ ٣٦٥، طبعة ١٩٧٨م.
[٥٣] . ينظر: شرح النهج: ١٧/ ١٣١، وترجمته في المبحث الثالث من الفصل الأول من هذا الباب.
[٥٤] . ينظر: شرح النهج: ٩/ ٣٣٠، والخطبة في (نقض العثمانية)، ينظر: (شرح النهج): ٧/ ٤٠، و(العثمانية) كتاب للجاحظ نقضه الإسكافي بكتابه (نقض العثمانية).
[٥٥] . ينظر:شرح النهج:١٨/١٧٣،والحكمةموجودة في(المسند):١/٩٥، ط.بيروت دارصادر،د.ت.
[٥٦] . ينظر: شرح النهج: ١/ ١٣، وقد أشار ابن أبي الفضل إلى (المسند) في حين، فصله شرف الدين، والزين لمّا شرحا (النهج): ١/ ٤، بوضع واو العاطفة، ينظر: (شرح النهج): ١/ ٥ ومثله في (شرح النهج) تصحيح الغمراوي الزهري: ١/ ٤.
[٥٧] . ينظر: شرح النهج: ٩/ ١٦٧، ذكر ابن أبي الحديد هذا الكتاب، وذكر الحكمة في (الشرح): ١٩/ ١٦٧، وجدتُها في (الفضائل): ورقة/ ٤ مصورة عن مخطوط المكتبة الظاهرية بدمشق، تحت الرقم: ٤٩١/ مصورات مكتبة الحكيم العامة في النجف الأشرف.
[٥٨] . ينظر: شرح النهج: ٢٠/ ٩٤، وجدتُ هذه الحكمة في (الزهد) ورقة: ٩٧ مخطوط، في مكتبة الحكيم في النجف الأشرف، تحت رقم: ١١٠٢ مخطوطات.
[٥٩] . ينظر: شرح النهج: ١/ ٢٠٠، وهذه الكلمة مأخوذة من الخطبة رقم (١٦) ينظر: (شرح النهج): ١/ ٢٧٢، وجدتُها في (إصلاح المنطق): ١٥٠، طبع في مصر، بتحقيق؛ أحمد محمد شاكر، وعبد السلام محمد هارون، سنة ١٣٧٥هـ.
[٦٠] . ينظر: شرح النهج: ٦/ ١١٢ والخطبة موجودة في (أسماء المغتالين): ١١٤، طبع في القاهرة بتحقيق؛ عبدالسلام محمد هارون في سنة ١٣٧٤هـ.
[٦١] . ينظر: شرح النهج: ١٣/ ٤٢، والكلام موجود في (الأمالي): ١٤٥، طبع في بيروت في سنة ١٩٧١م.
[٦٢] . ينظر: شرح النهج: ١٩/١٥٨، والحكمة موجودة في (أخبار مكة): ١/٢٤٦ ـ ٢٤٧، طبع في مكة، بتحقيق: رشدي الصالح في سنة ١٣٨٥هـ ـ ١٩٦٥م.
[٦٣] . ينظر: الذريعة: ٧/١٩٠، والحسني، أحد رجالات أهل البيت العظام في العلم والاجتهاد والورع، روى كثيراً من خطب الإمام وحكمه وكلماته بأسانيد متصلة وقد ألّف في أحواله غير واحد من العلماء. ينظر (رجال النجاشي): ١٩٠.
[٦٤] . ينظر: شرح النهج: ١/١١٣، وجدتُ هذه الخطبة في حياة (الإمام الهادي): ٧٢ ـ ٧٦ تأليف باقر شريف القرشي، طبع في بيروت سنة ١٤٠٨هـ ـ ١٩٨٨م.
[٦٥] . ينظر: شرح النهج: ١/٢٧٥ والخطبة في (البيان): ٢/٥٠ ـ ٥٢، طبع بتحقيق؛ عبدالسلام محمد هارون في القاهرة سنة ١٩٦٠م.
[٦٦] . ينظر: شرح النهج: ١٨/٢٨٢، وجدتُ الحكمة في (الحيوان): ٢/٩٠، طبع في مصر بتحقيق؛ عبدالسلام محمد هارون سنة ١٣٦٣هـ، مع اختلاف يسير عمّا في (النهج).
[٦٧] . ينظر: شرح النهج: ١٨/٢٤٦، وجدتُ الحكمة في (الرسائل): ١/٢٨٩، طبع في القاهرة بتحقيق؛ عبدالسلام محمد هارون في سنة، ١٣٨٤هـ ـ ١٩٦٤م.
[٦٨] . ينظر: شرح النهج: ١٨/٣٩٧، وجدتُ الحكمة في (البخلاء): ١/١٨٨، طبع في بيروت، سنة ١٣٨٠هـ ـ ١٩٦٠م.
[٦٩] . ينظر: شرح النهج: ١٨/٣٢٥، وجدتُ الحكمة في (المحاسن): ١٣٢، طبع في القاهرة، د. ت.
[٧٠] . ينظر: شرح النهج: ١٩/١٠١، والحكمة موجودة في (المائة كلمة): ورقة: ٣ مخطوط، مكتبة الحكيم العامة تحت رقم/٦٣٥. مخطوطات، في النجف الأشرف.
[٧١] . ينظر: (شرح النهج): ١٥/١٥١، والكلام موجود في (المعمّرون): ١٥٤، طبع في القاهرة بتحقيق؛ عبدالمنعم عامر، دار إحياء الكتب العربية، د. ت.
[٧٢] . ينظر: شرح النهج: ١٨/٢٨٥، وجدتُ الحكمة في (الموفقيات): ٣٤٣، طبع في بغداد بتحقيق؛ د. سامي مكي العاني في سنة؛ ١٩٧٢م.
[٧٣] . ينظر: شرح النهج: ١٦/٩.
[٧٤] . ينظر: شرح النهج: ١٩/١٥٨، والحكمة موجودة في (الصحيح): ٣/٨١، في كتاب (الحج، باب كسوة الكعبة) طبع في مصر، سنة ١٣١٥هـ.
[٧٥] . ينظر: شرح النهج: ٢٠/ ١٦٢. والخزّاز. مولده ووفاته في (بغداد) وكان شاعراً مؤرخاً، يروي كتب صديقه (المدائني)، علي بن محمد (ت/ ٢٢٥هـ)، وكتب أبي عمرو، كلثوم بن عمرو التغلبي العتابي (ت/ ٢٢٠هـ)، والخزّاز من مصادر (الأغاني) لأبي فرج الاصفهاني ينظر: (الفهرست لابن النديم): ١١٧، وينظر: (الأعلام): ١/ ٩، طبعة ١٩٧٨م.
[٧٦] . ينظر: شرح النهج: ١٩/ ٣٧٨، والحكمة موجودة في (التفسير) على ما رأيته في (بحار الأنوار): ١١/ ١٧٨، والعسكري؛ هو الإمام الحادي عشر عند الإمامية، والد الإمام محمد المهدي (المنتطر) عجّل الله فرجه من نسل علي بن أبي طالب، ولد في المدينة سنة (٢٣٢هـ) واستشهد في (سامراء) ودفن فيها بجوار أبيه علي الهادي (ع).
[٧٧] . ينظر: شرح النهج ١٨/١٧٣، وجدتُ هذه الحكمة في (الصحيح): ١/ ٤٦، (باب الدليل أن حبّ الأنصار وعلي من الأيمان)، بسنده عن عدي بن ثابت عن زُر بن حُبيش، اعتمدت طبعة مصر، مطبعة عيسى الحلبي في سنة: ١٩٥٥م.
[٧٨] . ينظر: شرح النهج: ١٨/٣٨٠، وجدتُ هذه الحكمة في (الكتاب): ١٥، طبع في طهران، مطبعة فردين، سنة ١٣٧٧هـ. وفي هذا الكتاب اختلاف بتبديل كلمة مكان أخرى.
[٧٩] . ينظر: شرح النهج: ١/٩٦، وقد وجدتُ الخطبة في (قرب الإسناد): ١٩٢، طبع في النجف، المطبعة الحيدرية، في سنة ١٣٧٥هـ.
[٨٠] . ينظر: شرح النهج: ١٩/٣٣٨، والحكمة موجودة في (المحاسن):٣٤٥، طبع في النجف ١٣٨٤هـ.
[٨١] . ينظر:شرح النهج:١٩/١٥٨، والكلام في(السنن):٣١٧، طبع في مصر،المطبعة التازية.د.ت.
[٨٢] . ينظر: شرح النهج: ١٩/ ١٥٨، والكلام في (السنن): ٢/ ٢٦٩، طبع في مصر بتحقيق، محمد فؤاد عبد الباقي، سنة ١٣٧٣هـ ـ ١٩٥٣م.
[٨٣] . ينظر: شرح النهج: ٢/ ١٦٢، والحديث في (أدب الكاتب): ٥٠٥، طبع في مصر، المطبعة السلفية، سنة ١٣٤١هـ، رواه مع اختلاف في العبارة.
[٨٤] . ينظر: شرح النهج: ٤/ ١٢٢، وقفتُ على هذا الكلام في (المعارف): ١٦٧، طبع في مصر، دار الكتب، سنة ١٩٦٠م.
[٨٥] . ينظر: شرح النهج: ١٨/ ١٣٢، والكلام موجود في (غريب الحديث): ٢/ ١٣٨، طبع في بغداد بتحقيق: د.عبدالله الجبوري، مطبعةالعاني١٩٧٧م، وفي الحكمة اختلافٌ عمّا في(النهج) يسير.
[٨٦] . ينظر: شرح النهج: ١٨/ ١٣١، والحكمة موجودة في (عيون الأخبار): ٢/ ١٢٣، طبع في القاهرة، دار الكتب المصرية، د. ت.
[٨٧] . ينظر:شرح النهج: ١٨/٣٢٣، والحكمة موجودة في(الإمامة): ١/١٠٤، القاهرة، ١٣٧٧هـ.
[٨٨] . ينظر: شرح النهج: ١٩/ ١١٥، والحكمة موجودة في (الإصلاح): ١١٢ ـ ١١٣، طبع بتحقيق؛ د. عبدالله الجبوري، بيروت ١٩٨٣.
[٨٩] . ينظر: شرح النهج: ١٩/ ١٢٨، والحكمة موجودة في (التأويل): ٦٤، طبع بتحقيق: السيد أحمد صقر في مصر، د. ت وفي الحكمة اختلاف بكلمة مغايرة عمّا في (النهج).
[٩٠] . ينظر: شرح النهج: ١٨/ ١٧٣، وجدتُ الكلام في (السنن): ٥/ ٣٠٦، طبع في بيروت بتحقيق؛ عبدالرحمن محمد عثمان، دار الفكر، ١٤٠٣هـ.
[٩١] . ينظر: شرح النهج: ١٩/ ١٥٦، والخطبة في (الأنساب): ٥/ ٩٥، طبع في بيروت ١٣٧٥هـ.
[٩٢] . ينظر: شرح النهج: ١٩/ ١٥٨، والكلام في (الفتوح): ٥٥، طبع في بيروت ١٣٢٧هـ.
[٩٣] . ينظر: شرح النهج: ٢/ ٢٢٥، وابن ديزل معروف بـ(دابّة عفّان) ومُلقب بـ(سَيْفَنة) سمّوه (دابة عفان) لخدمته مجلس دروسه، ولقبوه (سَيْفَنَة) للزومه شيوخه وكثرة كتابته عنهم، فإنّ (السَّيفنة)؛ طائر في مصر لا يقع على شجرة إلّا أكل جميع ورقها، وقد وُثّق في الحفظ والرواية، ينظر: (لسان الميزان): ١/ ٤٨.
[٩٤] . ينظر: شرح النهج: ٩/ ٩٥، والخطبة في (الأخبار): ١٣٤، طبع في القاهرة، بتحقيق؛ عبد المنعم عامر، والدكتور جمال الدين الشّيال في سنة؛ ١٩٦٠م.
[٩٥] . ينظر: شرح النهج: ٢/ ٢٨٦، والخطبة في (الغارات): ١٨٢، طبع إيران سنة ١٣٩٥هـ.
[٩٦] . ينظر: فهرست الطوسي: ٢٧.
[٩٧] . ينظر: ما هو نهج البلاغة: ٤٣.
[٩٨] . ينظر: شرح النهج: ١٦/ ٢٨٢، وقد ضمَّ هذا الكتاب أخباراً وحِكماً وخطباً كثيرة. ينظر: (تأسيس الشيعة): ٢٤١.
[٩٩] . ينظر: فهرست الطوسي: ٢٧.
[١٠٠] . ينظر: شرح النهج: ١٤/ ٦، والحكمة موجودة في (السيرة): ٤/ ٢١٣، طبع في القاهرة بتحقيق وتع: محمد محيي الدين عبدالحميد، د. ت.
[١٠١] . ينظر:شرح النهج:١٥/١٣٧،وجدتُ هذا الكلام في(تاريخ اليعقوبي):٢/١٩٢،طبع في النجف سنة ١٣٨٤هـ وقد روى اليعقوبي هذا النصّ بمغايرة في بعض الكلمات،وزيادة عمّا في(النهج).
[١٠٢] . ينظر: شرح النهج: ١/ ٥٧، وينظر: (المشاكلة): ١٥ ـ ١٩، طبع في بيروت، بتحقيق؛ وليم مِلورد في سنة ١٩٦٦م.
[١٠٣] . ينظر: شرح النهج: ١٨/ ٢٣٩، والحكمة موجودة في (الفاضل): ١/ ١٧٧ طبع في القاهرة بتحقيق؛ عبدالعزيز الميمني في سنة ١٩٥٦م.
[١٠٤] . ينظر: شرح النهج: ٢/ ٧٥، وجدتُ شطراً من هذه الخطبة في (الكامل): ١/ ٢٠ـ ٢١، طبع في مصر، سنة ١٩٥٦م.
[١٠٥] . ينظر: شرح النهج: ٢٠/ ١٨٦، وينظر: (المقتضب): ١/ ٣٤، فقد وجدتُ هذه الحكمة فيه. طبع في القاهرة بتحقيق؛ محمد عبدالخالق عظيمة في سنة ١٣٨٥هـ ـ ١٩٨٨م.
[١٠٦] . ينظر:شرح النهج:١/٢٨٨، والخطبة موجودة في (البصائر):٨٧، طبع في تبريز، في ١٣٨١هـ.
[١٠٧] . ينظر: شرح النهج: ٢/ ١٦٢، والخطبة موجودة في (الفاخر): ٣٠١، طبع في مصر، بتحقيق؛ عبد العليم الطحاوي، في سنة ١٩٦٠م.
[١٠٨] . ينظر: شرح النهج: ١٥/ ١٤٠، وجدتُ هذا الكلام بكامله، لكنَه مغاير لِما في (النهج) مغايرة يسيرة، ينظر: (المجالس): ١٨٦، طبع في القاهرة بتحقيق؛ عبدالسلام محمد هارون، سنة ١٩٤٨م.
[١٠٩] . ينظر: شرح النهج: ٢٠/ ١٧٧، وجدتُ الحكمة في (البديع): ٢١، طبع في مصر بتع وشر؛ محمد عبدالمنعم خفاجي سنة ١٣٦٤هـ ـ ١٩٤٥م.
[١١٠] . ينظر: شرح النهج: ٥/ ١٦٨، وجدتُ طرفاً من هذه الخطبة في (التفسير): ٧٤، طبع في النجف، المطبعة الحيدرية، د. ت.
[١١١] . ينظر: الذريعة: ٧/ ١٨٩.
[١١٢] . ينظر: رجال النجاشي: ١٤٩، كنيته أبو الخير، لَقِي الإمام الحسن بن علي الهادي المُلقب؛ بالعسكري فصحبه، وتلقّى عنه كلام جدّه؛ علي بن أبي طالب وله كتاب غير (الخطب) هو: كتاب (النوادر)، ينظر: (الفهرست للطوسي): ١١٠.
[١١٣] . ينظر: شرح النهج: ١/٢٥١، والكلام موجود في (التعليقات): ٢/ ٢٧١، طبع بتحقيق؛ حمود عبدالأمير الحمادي في بغداد ١٩٨٠م.
[١١٤] . ينظر: شرح النهج: ١٨/ ١٦٨، والحكمة موجودة باختلاف يسير في (التفسير): ٢/ ١٠٣، طبع في قم، المطبعة العلمية، د. ت.
[١١٥] . ينظر: شرح النهج: ١/ ٢٣٠، والخطبة في (الزهد): ٢٥، على ما أورده المفيد في (الإرشاد): ١٧١، وفيه اختلاف يسير.
[١١٦] . ينظر: فهرست الطوسي: ٢٩، والخزّاز؛ ثقة في الحديث، سكن الكوفة فنُسب إليها، وسكن (بني نهم) ونُسب إليهم أيضاً، ونُسب إلى (تميم) لأنّه سكن عندهم. له من الكتب كتاب (النوادر) وكتاب (الخطب) وكتاب (الدقائق)، ينظر: (الرجال للنجاشي): ١٥.
[١١٧] . ينظر: شرح النهج: ١/ ٢٠٠، والكلام موجود في (الدلائل): ورقة ٢٣، وجدتُ نسخة مصورة عن فوتوغراف في مكتبة أميرالمؤمنين تحت رقم ١٨/٤/١٦. والسرقسطي عالم بالحديث واللغة، رحل مع أبيه من (سرقسطة) إلى مصر ومكة، ويقال إنّهما أوّل من أدخل كتاب (العين) إلى الأندلس، وتوفي في (سرقسطة) قبل إتمام كتاب (الدلائل) وأكمله أبوه الذي عاش بعده. وترجمة أبيه في (فهرست ابن خليفة): ١٩١، وينظر: (الأعلام): ٦/ ٧.
[١١٨] . ينظر: شرح النهج: ١/ ١٥١.
[١١٩] . رواية هذه الخطبة نقلتها من د. صبري إبراهيم السيد في: (نهج البلاغة): ٣٠، طبع في قطر. بتقديم: عبدالسلام محمد هارون سنة ١٤٠٦هـ. ١٩٨٦م؛ والجبائي، رئيس علماء الكلام في عصره، وإليه تُنسب الطائفة (الجبائية)، وله تصانيف منها (تفسير)، حافل مطوّل، ردّ عليه الأشعري، وترجمته في (اللباب): ١/ ٢٠٨، و(البداية والنهاية): ١١/ ١٢٥، وينظر: (الأعلام): ٧/ ١٣٦، طبعة، ١٩٧٨م.
[١٢٠] . ينظر: شرح النهج: ١٨/ ١٧٣، وقفتُ على هذه الحكمة في (السنن): ٥/ ١٣٧، طبع في بيروت، بتحقيق؛ د. عبدالغفار سليمان البغدادي، وسيد كسروي حسن، سنة ١٩٩١م.
[١٢١] . ينظر: شرح النهج: ١٨/ ٣٦٨، والحكمة موجودة في (الخصائص): ٣٢، طبع في مصر، المطبعة الخيرية، ط ١، سنة ١٣٠٨هـ.
[١٢٢] . ينظر: شرح النهج: ٢٠/ ١٨٢، والحكمة موجودة في (أخبار القضاة): ٢٤، طبع بتص؛ عبدالعزيز مصطفى المراغي، في القاهرة مطبعة الاستقامة، ١٣٦٩هـ. مع اختلاف يسير، وزيادة لفظة.
[١٢٣] . ينظر: شرح النهج: ١٨/ ١٧٣، والحكمة موجودة في (المسند): ١/ ٢٥١، طبع في بيروت، بتحقيق؛ حسين سليم أسد، دار المأمون للتراث.
[١٢٤] . ينظر: شرح النهج: ١/ ٢٥١، والخطبة موجودة في (التفسير): ٦٥٥، طبع في النجف، المطبعة الحيدرية د. ت.
[١٢٥] . ينظر: شرح النهج: ١/ ٢٨٨، والخطبة في (القضاء) على ما نقله القمي في (التفسير): ١٠، وقد أورد الخطبة بزيادة لفظة عمّا في (النهج).
[١٢٦] . ينظر: شرح النهج: ١/ ٢٥١، وفقرات من كلام الإمام في (الكنى): ١/ ١٤٣، طبع في الهند، سنة ١٣٧٢هـ ـ ١٩٥٢م، وقد تفاوت الكلام بشيء يسير عمّا في (النهج).
[١٢٧] . ينظر: شرح النهج: ٩/ ٢٦١، والخطبة موجودة في (التاريخ): ٤/ ٣٣٧، طبع في مصر، دار المعارف، ١٣٢٦هـ.
[١٢٨] . ينظر: الرجال للنجاشي: ٢٢٥، و(معجم الأدباء): ١٨/ ٨٤، ٨٥ و(البداية والنهاية): ٥/ ٢٠٨، ٢١٢، ١١/ ١٤٦، و(تذكرة الحفاظ): ٢/ ٧١٣، و(الغدير): ١/ ٤١، ٥٧، ١٠٠،، ١٥٢، و(الأعلام): ٦/ ٢٩٤، طبعة ١٩٧٨م.
[١٢٩] . ينظر: شرح النهج: ١٨/ ٢٣٢، والحكمة موجودة في (الأمالي): ١٤١، طبع في الهند، ١٣٦٧هـ.
[١٣٠] . ينظر: شرح النهج: ١٩/ ٣١٣، والحكمة في (الفتوح): ٢/ ١٨٩، طبع في الهند، ١٣٨٨هـ.
[١٣١] . ينظر: شرح النهج: ١/ ٢٠٦، وأبو جعفر من تلامذة أبي القاسم البلخي من متكلمي الشيعة وحذاّقهم، كان أوّل أمره من المعتزلة، وقد نقض البلخي (أنصاف) ابن قبة بكتابه (المسترشد) ونقض ابن قبة (مسترشد) البلخي بكتابه (المستثبت)، واستمرت المناقضات بينهم حتى وفاة ابن قبة. ولأن وفاة أستاذه؛ البلخي (٣١٩هـ) جعلنا وفاة (ابن قبة) قبل هذا التاريخ. ينظر: (الفهرست لابن النديم) نسخة فلوجل: ١٧٦، و(نسخة الرحمانية): ٢٥٠، و(نسخة تجدد): ٢٥٥، و(الرجال للنجاشي): ٢٩٠، و(فهرست الطوسي): ١٥٨، و(تأسيس الشيعة): ٣٧٨، و(الكنى والألقاب): ١/ ٢٧٦.
[١٣٢] . ينظر: شرح النهج: ١/ ٨٢، وقد شرح قاضي القضاة عبد الجبار المعتزلي (ت/ ٤١٥هـ) هذا الكتاب وسمّاه (شرح المقالات) ينظر: (فهرست ابن النديم): ٢١٩، والبلخي مولداً ووفاةً، نسبة إلى (بلخ)، مدينة تقع شمال شرق إيران، (أفغانستان) ونُسب إلى بني كعب، وإلى بغداد لإقامته فيهما مدّة طويلة، وكان أحد أئمة المعتزلة، وإليه تُنسب الفرقة (الكعبية). ومن مصنفاته (التفسير) و(أدب الجدل)، ينظر: (الأعلام): ٤/ ١٨٩، ط؛ ١٩٧٨م.
[١٣٣] . وثّق ابن أبي الحديد صحّة الخطبة إلى الإمام فقال: «وجدتُ أنا كثيراً من هذه الخطبة في تصانيف شيخنا أبي القاسم البلخي إمام البغداديين من المعتزلة، وكان في دولة المقتدر، قبل أن يُخلق الرضي بمدة طويلة» ينظر: (شرح النهج): ١/ ٢٠٥ ـ ٢٠٦، ولم يذكر ما أسماء هذه التصانيف! التي حوت هذه الخطبة وخطب الإمام الأخرى، غير أنَّ ابن النديم في (الفهرست): ٢٩٩ وابن خلكان في (الوفيات): ١/ ٢٥٢، ذكرا هذه المصنفات، كانت في علوم كثيرة، لم يخرج منها إلى الناس كتاب تام. وقد رأى ابن النديم مسوَّدات ودساتير لها. ينظر: (الفهرست): ٢٩٩.
[١٣٤] . ينظر: شرح النهج: ١٨/ ٢٧٣، وجدتُ الحكمة في (الاشتقاق): ٤٦٢، طبع في القاهرة، بتحقيق؛ عبدالسلام محمد هارون سنة ١٣٧٨هـ.
[١٣٥] . ينظر: شرح النهج: ٢٠/ ١٥٣.
[١٣٦] . ينظر: شرح النهج: ١٧/ ١٥٧، والكلام في (المجتنى): ٣١، طبع في حيدرآباد الدكن ١٣٤٢هـ.
[١٣٧] . ينظر: شرح النهج: ٦/ ١٧٤، وهذه الخطبة في (المؤتلف) على ما نقله صاحب (بحار الأنوار): ٨٧/ ٤٠١.
[١٣٨] . ينظر: شرح النهج: ١٩/ ١٠٨، والحكمة في: (الجمهرة): ١/ ٤٧٩، طبع في الهند، ١٣٤٥هـ.
[١٣٩] . ينظر: شرح النهج: ١/ ٦٤، والخطبة في (البدء): ١/ ٧٤، طبع في باريس، ١٨٩٩م.
[١٤٠] . ينظر: شرح النهج: ٦/ ١٣٨، والكلام في (الزينة): ١/ ٨٣، طبع بتعليق؛ حسين فيض الله الهمداني، القاهرة، ١٩٥٧م.
[١٤١] . ينظر: شرح النهج: ١٨/ ١١٢، وجدتُ الحكمة في (الموشى): ١/ ١٩، طبع في القاهرة باسم (الظرف والظرفاء) في سنة ١٩٥٣م.
[١٤٢] . ينظر: شرح النهج: ١٨/ ١٣١، والحكمة موجودة في (العقد): ٢/ ٤١٤، طبع في القاهرة بتحقيق؛ إبراهيم الإبياري وآخرين، سنة ١٩٤٨م.
[١٤٣] . ينظر: شرح النهج: ٢/ ١٦٢، والكلام موجود في (الزاهر): ٢/ ٩٩، طبع بتحقيق؛ د. حاتم صالح الضامن في بغداد، ١٣٩٩هـ ـ ١٩٧٩م.
[١٤٤] . ينظر: شرح النهج: ١٨/ ١٢٨، والحكمة موجودة في (الكافي): ٤/ ٢٨، طبع في إيران، دار الكتب الإسلامية، د. ت.
[١٤٥] . ينظر: شرح النهج: ١٩/ ٢١، والحكمة موجودة في (الأصول): ٢/ ٥٩، طبع في طهران، سنة؛ ١٣٨٨هـ.
[١٤٦] . ينظر: شرح النهج: ١٨/ ١٥١، والحكمة موجودة في (الروضة): ٢٣، طبع في النجف؛ ١٣٨٥هـ.
[١٤٧] . ينظر: شرح النهج: ١٨/ ١٣٢، والحكمة موجودة في (الفروع): ٥/ ٩، طبع في طهران، سنة ١٣٧٧هـ.
[١٤٨] . ينظر: شرح النهج: ١٨/ ٣٩٠، والحكمة موجودة في (الرسائل) على ما رواه ابن طاووس في (كشف المِحجة): ١٢٨، طبع على الحجر في إيران، سنة ١٣٠٦هـ.
[١٤٩] . ينظر: شرح النهج: ١٩/ ٢٢٣، والحكمة موجودة في (الوزراء): ١٤، طبع في مصر، بتحقيق؛ مصطفى السفّا، وآخرين سنة ١٣٥٧هـ ـ ١٩٣٨م.
[١٥٠] . ينظر: شرح النهج:٧/٤٤، والخطبة موجودة في كتاب(الخطب) للجلودي، على ما رواه علي ابن طاووس في (محاسبة النفس)، نقلاً عمّا رواه المجلسي في (بحار الأنوار): ٤٥/ ١٨٧، وقد روى المجلسي أيضاً في مواطن عديدة، خطب الجلودي، في(البحار): ٧٨/١٠٢، ٨١/ ١٢٠، ٩٢/ ٢٧... والجلودي هذا، نسبة إلى (جلود) قرية في البحر، وقيل بطن من (الأزد)، وهو مؤرّخ أديب. كان شيخ الإمامية في البصرة، له مؤلفات تربي على ثلثمئة مؤلف. منها؛ أربعون كتاباً بخصوص الإمام علي (ع) غزواته، وحروبه، ووعظه، وسيرته و... ينظر: (الرجال للنجاشي): ١٨٠، و (فهرست الطوسي)؛ ١١٩، و(هدية العارفين): ١/ ٥٧٦، و(الأعلام): ٤/ ١٥٥، ط: ١٩٧٨م، و(الكنى والألقاب): ٢/ ١٤٨.
[١٥١] . ينظر: الرجال للنجاشي: ١٨٠.
[١٥٢] . ينظر: المصدر نفسه، والصفحة ذاتها.
[١٥٣] . ينظر: المراجعات الريحانية: ٢٨ـ ٢٩.
[١٥٤] . ينظر: سفينة البحار: ١/ ١٦٧.
[١٥٥] . ينظر: فهرست الطوسي: ١٢٠.
[١٥٦] . ينظر: المراجعات الريحانية: ٢٨.
[١٥٧] . ينظر: الرجال للنجاشي: ١٨١.
[١٥٨] . ينظر: الأعلام: ٤/ ١٥٥، ط: ١٩٧٨م.
[١٥٩] . ينظر: الرجال للنجاشي: ١٨٢.
[١٦٠] . ينظر: شرح النهج: ٦/ ٢٨٠، والخطبة موجودة في (أمالي الطوسي) رواها (الطوسي) عن (ابن عقدة): ١/ ١٣١، ورواها البحراني عن ابن عقدة أيضاً في (البرهان في تفسير القرآن): ٢/٢٦٠. وابن عقدة؛ من الحفّاظ المشهورين، وقد أجمع أهل الكوفة على أنّه لم يُرَ، بها من زمن ابن مسعود الصحابي إلى زمن ابن عقدة مَنْ هو أحفظ منه، وأنّ مجموع كتبه ستمائة حمل بعير وتوفي في الكوفة. ينظر: (تذكرة الحفاظ): ٣/ ٥٥ ـ ٥٧، و(إيضاح المكنون): ١/ ٣٠٣، ٢/ ٢٦٠. و(الأعلام): ١/ ١٩٨، ط: ١٩٧٨م.
[١٦١] . ينظر: شرح النهج: ١٩/ ٢٥٥، والكلام في (التحف): ٧٥، طبع في بيروت، مؤسسة الأعلمي للمطبوعات، د. ت.
[١٦٢] . ينظر: شرح النهج: ١٣/ ٢٣٠، والكلام موجود في (الأمالي): ١١٢، طبع في بيروت، دار الكتاب العربي، د. ت. رواه الزجاجي بصورة تباين عمّا في (النهج) بزيادة لفظ.
[١٦٣] . ينظر: شرح النهج: ١/ ٢٧٢، والخطبة موجودة في (الغيبة): ١٠٧، طبع في إيران (حجرية) سنة ١٣١٧هـ.
[١٦٤] . ينظر: شرح النهج: ١٥/ ١١٧، والكلام موجود في (المروج): ٣/ ٢٢، طبع في القاهرة بتحقيق؛ محمد محيي الدين عبد الحميد، ١٩٤٨م.
[١٦٥] . ينظر: شرح النهج: ١/ ٢٦٩، والخطبة موجودة في (إثبات الوصية): ١٢٠، طبع في النجف، سنة ١٣٧١هـ.
[١٦٦] . ينظر: شرح النهج: ٢٠/ ٩٣، والحكمة موجودة في (الولاة والقضاة): ٢٤، طبع في بيروت في مطبعة الآباء اليسوعيين، سنة ١٩٠٨م.
[١٦٧] . ينظر: شرح النهج: ١٨/ ١٧٣، وابن الجعابي، قاضي في الموصل، كان من أجلاّء أهل العلم، مشهوراً بالحفظ، إماماً في نقد الحديث وأحوال الرجال، وقد كان يسوق المتون بألفاظها، فهو يفضل الحفّاظ، ومات في بغداد ودُفن في مقابر قريش (الكاظميين)، ينظر: (الرجال للنجاشي): ٢٨١. والكلام مروي عن الجعابي على ما نقله الطوسي في (الأمالي): ١/ ١١٤.
[١٦٨] . ينظر: شرح النهج: ٦/ ١٧٤، وقد وجدتُ هذا الكلام في (الأغاني): ١٢/ ١٤٤، طبع في مصر، مطبعة دار الكتب العربية، سنة ١٣٢٣هـ.
[١٦٩] . ينظر: شرح النهج: ١٧/ ٥. وقفتُ على هذا الكلام في (المقاتل): ٣٨، طبع في بيروت. بتحقيق؛ السيد أحمد صقر، د. ت.
[١٧٠] . ينظر: شرح النهج: ٦/ ٢٣٨، والكلام موجود في (الأمالي): ٢/ ١١٧، طبع في القاهرة، دار الكتب المصرية. د. ت.
[١٧١] . ينظر:شرح النهج:٦/١١٢،والكلام في (ذيل الأمالي):١٩٠،طبع في القاهرة دار الكتب. د.ت.
[١٧٢] . سُمّي أبوه، خطاءاً بالحسين كما في (اليتيمة): ٣/ ٢٦٧، وفي (الأنساب): ١/ ٢٨٤، وفي (الآثار الباقية): ١٠٥، وفي (الإعلان بالتوبيخ): ٢٢، و(كشف الظنون): ١/ ١٦٨، ٢٨٢، ٢٨٥، ٣٠١، و(هدية العارفين): ١/ ٣٣٦، و(ذيل كشف الظنون): ٢/ ٢٧٦.
[١٧٣] . ورد هذا اللقب في (ذكر أخبار أصهبان): ١/ ٣٠٠، و(الأنساب): ١/ ٢٨٤، و(إنباء الرواة): ١/ ٣٣٥، و(الإعلان بالتوبيخ): ٢٤٨.
[١٧٤] . ينظر: شرح النهج: ٧/ ٤٨، ونصُّ الخطبة في (شرح النهج): ٨/ ١٢٥، وجدتُ فقرات من الخطبة في (التنبيه): ٣٢، طبع في بغداد بتحقيق؛ الشيخ محمد حسن آل ياسين ١٣٨٧هـ ـ ١٩٦٧م. ولا يفوتني أن أذكر أنّ الأصبهاني بقي حياً إلى آخر جمادي الأولى سنة (٣٥٠هـ)، ينظر: (تاريخ سني ملوك الأرض): ١٧٦.
[١٧٥] . ينظر: شرح النهج:١/ ٢٨٣، والكلام موجود في (اختلاف أصول المذهب): ١٣٥، طبع في بيروت، ١٣٩٣م.
[١٧٦] . ينظر: شرح النهج: ١٥/ ٥٨، والرسالة موجودة في (الدعائم): ١/ ٢٥٢، طبع في القاهرة، بإشراف آصف علي فيضي، د. ت.
[١٧٧] . ينظر: الذريعة: ١٣/ ٢٠٩.
[١٧٨] . ينظر: شرح النهج: ١٤/ ٢٦، والخطبة في (البلدان): ١٢٧، طبع في ليدن، ١٨٨٥م.
[١٧٩] . ينظر: الرجال: ٩٦، ٤٦١، ٤٩٢... طبع في كربلا بتقديم وتعليق: السيد أحمد الحسيني، مؤسسة الاعلمي، د. ت.
[١٨٠] . ينظر: شرح النهج: ١٩/ ١٠٤، والحكمة موجودة في (التهذيب) (مادة قزع): ١/ ١٨٥، طبع في القاهرة بتحقيق؛ أحمد عبد العليم، مطبعة سجل العرب، د. ت.
[١٨١] . ينظر: شرح النهج: ٧/ ١١٠، وفقرات من الكلام موجودة في (ليس في كلام العرب): ٣١٣، طبع بتحقيق؛ أحمد عبد الغفور عطّار، في مكة سنة ١٣٩٩هـ ـ ١٩٧٩م، ونشر في بيروت دار العلم للملايين.
[١٨٢] . ينظر: شرح النهج: ٢/ ٧٤، وابن نُباته من شيوخ الرضي، وكان خطيباً في حلب وبها اجتمع مع المتنبي في خدمة سيف الدولة الحمداني الذي كان كثيرالغزوات ولهذا كثرت خطبه في الجهاد،له مؤلفات كثيرة، ينظر:(معجم المطبوعات العربية):٢٦٣، وقد قارن ابن أبي الحديد خطبه وخطب الإمام وذكر أن أغلب كلامه مسروق من كلام الإمام، ينظر: (شرح النهج): ٢/ ٨٠، وفاته محل اختلاف، فمنهم من ذكر أنها في سنة (٣٩٤هـ) ينظر: (الغدير): ٤/١٨، وقد اعتمدت في وفاته على ماجاء في (وفيات الأعيان): ٢/ ٣٣١ ـ ٣٣٢.
[١٨٣] . شرح النهج: م ١ج ٣: ٥٧.
[١٨٤] . شرح النهج: ١٥/٨٢، ونصّ الرسالة في (شرح النهج): ١٥/٧٩ ـ ٨٠، ولم أعثر على ترجمته.
****************************