وقال (عليه السلام): إذَا كَانَ في رَجُل خَلَّةٌ رَائِعَةٌ فَانْتَظِرْ أَخَوَاتِهَا.                
وقال (عليه السلام): عَلامةُ الاِْيمَانِ أَنْ تُؤثِرَ الصِّدْقَ حَيْثُ يَضُرُّكَ عَلَى الْكَذِبِ حَيْثُ يَنْفَعُكَ،أَنْ يَكُونَ فِي حَديِثِكَ فَضْلٌ عَنْ عِلْمِكَ، وَأَنْ تَتَّقِيَ اللهَ فِي حَدِيثِ غَيْرِكَ.                
وقال (عليه السلام): النَّاسُ أَعْدَاءُ مَا جَهِلُوا.                
وقال (عليه السلام): إِذَا قَدَرْتَ عَلَى عَدُوِّكَ فَاجْعَلِ الْعَفْوَ عَنْهُ شُكْراً لِلْقُدْرَةِ عَلَيْهِ .                
وقال (عليه السلام): مَا لاِبْنِ آدَمَ وَالْفَخْرِ: أَوَّلُهُ نُطْفَةٌ، وَآخِرُهُ جِيفَةٌ، و َلاَ يَرْزُقُ نَفْسَهُ، وَلاَ يَدفَعُ حَتْفَهُ.                
وقال (عليه السلام): زُهْدُكَ فِي رَاغِب فِيكَ نُقْصَانُ حَظّ، وَرَغْبَتُكَ فِي زَاهِد فِيكَ ذُلُّ نَفْس.                
وقال (عليه السلام): لَيْسَ بَلَدٌ بأَحَقَّ بِكَ مِنْ بَلَد، خَيْرُ الْبِلاَدِ مَا حَمَلَكَ.                

Search form

إرسال الی صدیق
جاك صبري الشماس ومدحه لنهج البلاغة

 

 

عاودتُ نبعك ظامئاً فرويتني

                             

ماءً زلالاً حكمةً، فرقانا

هذه ينابيعُ البلاغة أينعت

 

منها بساتينُ البيان حسانا

الخالداتُ خلود نهجك أنجماً

 

والسامياتُ سمو فكرك شانا

والباعثاتُ من المعاني درةً

 

عصماء تبقى للورى أزمانا

ما كان عندك كان قولاً محكماً

 

يغني العقول ويرشدُ الحيرانا

هذا (علي) وهذه نفحاتُه

 

فاحت أريجاً بلسماً ريحانا[٢]

 

 

----------------------------
[١] . جاك صبري الشماس، شاعر سوري ولد في الحسكة ١٩٤٦، تخرج من جامعة حلب عام ١٩٤٧ وعمل أستاذا للغة العربية، من مؤلفاته: جراح الخابور ١٩٨٠، قصائد حب ١٩٩٧.
[٢] . مجلة الموسم العدد ١٠٠: ٢٦١ قصيدة بعنوان (هذا علي) وهذه نفحاته.
****************************