وقال (عليه السلام) : مَنِ اتَّجَرَ بِغَيْرِ فِقْه ارْتَطَمَ فِي الرِّبَا .                
وقال (عليه السلام) : مَنْ كَرُمَتْ عَلَيْهِ نَفْسُهُ هَانَتْ عَلَيْهِ شَهْوَتُهُ .                
وقال (عليه السلام):مَنْ عَظَّمَ صِغَارَ الْمَصَائِبِ ابْتَلاَهُ اللهُ بِكِبَارِهَا.                
وقال (عليه السلام): الْحِلْمُ وَالاَْنَاةُ تَوْأَمَانِ يُنْتِجُهُمَا عُلُوُّ الْهِمَّةِ.                
وقال (عليه السلام) : مَنْ عَظَّمَ صِغَارَ الْمَصَائِبِ ابْتَلاَهُ اللهُ بِكِبَارِهَا .                
وقال (عليه السلام): النَّاسُ أَعْدَاءُ مَا جَهِلُوا.                
وقال (عليه السلام): مَا لاِبْنِ آدَمَ وَالْفَخْرِ: أَوَّلُهُ نُطْفَةٌ، وَآخِرُهُ جِيفَةٌ، و َلاَ يَرْزُقُ نَفْسَهُ، وَلاَ يَدفَعُ حَتْفَهُ.                

Search form

إرسال الی صدیق
ما قيل في حق أمير النحل أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليه السلام

ما قاله الله عز وجلٍ في علي بن أبي طالبٍ في كتابه المٌبين

١ـ قوله تعالى: (يَا أَيُّهَا الرَّسُولُ بَلِّغْ مَا أُنزِلَ إِلَيْكَ مِن رَّبِّكَ وَإِن لَّمْ تَفْعَلْ فَمَا بَلَّغْتَ رِسَالَتَهُ وَاللّهُ يَعْصِمُكَ مِنَ النَّاسِ إِنَّ اللّهَ لاَ يَهْدِي الْقَوْمَ الْكَافِرِينَ) [المائدة: ٦٧].

٢ـ قوله تعالى: (وَقِفُوهُمْ إِنَّهُم مَّسْئُولُونَ) [الصافات: ٢٤].

٣ـ قوله تعالى: (إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آمَنُواْ الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلوةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَوةَ وَهُمْ رَاكِعُونَ) [المائدة: ٥٥].

٤ـ قوله تعالى: (سَأَلَ سَائِلٌ بِعَذَابٍ وَاقِعٍ * لِّلْكَافِرينَ لَيْسَ لَهُ دَافِعٌ) [المعارج: ١ - ٢].

٥ـ قوله تعالى: (الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الإِسْلاَمَ دِينًا) [المائدة: ٣].

٦ـ قوله تعالى: (إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ أُوْلَئِكَ هُمْ خَيْرُ الْبَرِيَّةِ) [البينة: ٧].

٧ـ قوله تعالى: (أَفَمَن كَانَ مُؤْمِنًا كَمَن كَانَ فَاسِقًا لَّا يَسْتَوُونَ) [السجدة: ١٨].

٨ـ قوله تعالى: (إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ سَيَجْعَلُ لَهُمُ الرَّحْمَنُ وُدًّا) [مريم: ٩٦].

٩ـ قوله تعالى: (إِنَّمَا أَنتَ مُنذِرٌ وَلِكُلِّ قَوْمٍ هَادٍ) [الرعد: ٧].

١٠ـ قوله تعالى: (أَفَمَن كَانَ عَلَى بَيِّنَةٍ مِّن رَّبِّهِ وَيَتْلُوهُ شَاهِدٌ مِّنْهُ) [هود: ١٧].

١١ـ قوله تعالى: (وَإِنِّي لَغَفَّارٌ لِّمَنْ تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ صَالِحًا ثُمَّ اهْتَدَى) [طه: ٨٢].

١٢ـ قوله تعالى: (فَاسْأَلُواْ أَهْلَ الذِّكْرِ إِن كُنتُمْ لاَ تَعْلَمُونَ) [النحل ٤٤، الأنبياء: ٧].

١٣ـ قوله تعالى: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ اتَّقُواْ اللّهَ وَكُونُواْ مَعَ الصَّادِقِينَ) [التوبة: ١١٩].

١٤ـ قوله تعالى: (وَالسَّابِقُونَ السَّابِقُونَ * أُوْلَئِكَ الْمُقَرَّبُونَ) [الواقعة: ١٠ - ١١].

١٥ـ قوله تعالى: (هَذَانِ خَصْمَانِ اخْتَصَمُوا فِي رَبِّهِمْ فَالَّذِينَ كَفَرُوا قُطِّعَتْ لَهُمْ ثِيَابٌ مِّن نَّارٍ يُصَبُّ مِن فَوْقِ رُؤُوسِهِمُ الْحَمِيمُ) [الحج: ١٩].

١٦ـ قوله تعالى: (أَجَعَلْتُمْ سِقَايَةَ الْحَاجِّ وَعِمَارَةَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ كَمَنْ آمَنَ بِاللّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ وَجَاهَدَ فِي سَبِيلِ اللّهِ لاَ يَسْتَوُونَ) [التوبة: ١٩].

١٧ـ قوله تعالى: (سَلَامٌ عَلَى آلْ يَاسِينَ) [الصافات: ١٣٠].

١٨ـ قوله تعالى: (إِن تَتُوبَا إِلَى اللَّهِ فَقَدْ صَغَتْ قُلُوبُكُمَا وَإِن تَظَاهَرَا عَلَيْهِ فَإِنَّ اللَّهَ هُومَوْلَاهُ وَجِبْرِيلُ وَصَالِحُ الْمُؤْمِنِينَ) [التحريم: ٤].

١٩ - قوله تعالى: (وَمَن يَقْتَرِفْ حَسَنَةً نَّزِدْ لَهُ فِيهَا حُسْنًا) [الشورى: ٢٣].

٢٠ـ قوله تعالى: (وَآتِ ذَا الْقُرْبَى حَقَّهُ) [الإسراء: ٢٦].

٢١ـ قوله تعالى: (هَلْ أَتَى عَلَى الْإِنسَانِ حِينٌ مِّنَ الدَّهْرِ) [الإنسان: ١].

٢٢ـ قوله تعالى: (وَعَلَى الأَعْرَافِ رِجَالٌ يَعْرِفُونَ كُلاًّ بِسِيمَاهُمْ) [الأعراف: ٤٦].

٢٣ـ قوله تعالى: (بَرَاءةٌ مِّنَ اللّهِ وَرَسُولِهِ إِلَى الَّذِينَ عَاهَدتُّم مِّنَ الْمُشْرِكِينَ) [التوبة: ١].

٢٤ـ قوله تعالى: (قُل لَّا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ أَجْرًا إِلَّا الْمَوَدَّةَ فِي الْقُرْبَى) [الشورى: ٢٣].

٢٥ـ قوله تعالى: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا نَاجَيْتُمُ الرَّسُولَ فَقَدِّمُوا بَيْنَ يَدَيْ نَجْوَاكُمْ صَدَقَةً) [المجادلة: ١٢].

٢٦ـ قوله تعالى: (وَتَعِيَهَا أُذُنٌ وَاعِيَةٌ) [الحاقة: ١٢].

٢٧ـ قوله تعالى: (وَلَسَوْفَ يُعْطِيكَ رَبُّكَ فَتَرْضَى) [الضحى: ٥].

٢٨ـ قوله تعالى: (فَمَنْ حَآجَّكَ فِيهِ مِن بَعْدِ مَا جَاءَكَ مِنَ الْعِلْمِ فَقُلْ تَعَالَوْاْ نَدْعُ أَبْنَاءَنَا وَأَبْنَاءَكُمْ وَنِسَاءَنَا وَنِسَاءَكُمْ وَأَنفُسَنَا وأَنفُسَكُمْ ثُمَّ نَبْتَهِلْ فَنَجْعَل لَّعْنَتَ اللّهِ عَلَى الْكَاذِبِينَ) [آل عمران: ٦١].

٢٩ـ قوله تعالى: (إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا) [الأحزاب: ٣٣].

٣٠ـ قوله تعالى: (إِنَّا أَعْطَيْنَاكَ الْكَوْثَرَ) [الكوثر: ١].

٣١ـ قوله تعالى: (مَرَجَ الْبَحْرَيْنِ يَلْتَقِيَانِ * بَيْنَهُمَا بَرْزَخٌ لَّا يَبْغِيَانِ) [الرحمن: ١٩ - ٢٠].

٣٢ـ قوله تعالى: (وَإِذْ يَرْفَعُ إِبْرَاهِيمُ الْقَوَاعِدَ مِنَ الْبَيْتِ وَإِسْمَاعِيلُ رَبَّنَا تَقَبَّلْ مِنَّا إِنَّكَ أَنتَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ * رَبَّنَا وَاجْعَلْنَا مُسْلِمَيْنِ لَكَ وَمِن ذُرِّيَّتِنَا أُمَّةً مُّسْلِمَةً لَّكَ وَأَرِنَا مَنَاسِكَنَا وَتُبْ عَلَيْنَآ إِنَّكَ أَنتَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ) [البقرة: ١٢٧ - ١٢٨].

٣٣ـ قوله تعالى: (وَكَذَلِكَ جَعَلْنَاكُمْ أُمَّةً وَسَطًا لِّتَكُونُواْ شُهَدَاء عَلَى النَّاسِ وَيَكُونَ الرَّسُولُ عَلَيْكُمْ شَهِيدًا) [البقرة: ١٤٣].

٣٤ـ قوله تعالى: (ثُمَّ أَوْرَثْنَا الْكِتَابَ الَّذِينَ اصْطَفَيْنَا مِنْ عِبَادِنَا) [فاطر: ٣٢].

٣٥ـ قوله تعالى: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ مَن يَرْتَدَّ مِنكُمْ عَن دِينِهِ فَسَوْفَ يَأْتِي اللّهُ بِقَوْمٍ يُحِبُّهُمْ وَيُحِبُّونَهُ أَذِلَّةٍ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ أَعِزَّةٍ عَلَى الْكَافِرِينَ يُجَاهِدُونَ فِي سَبِيلِ اللّهِ وَلاَ يَخَافُونَ لَوْمَةَ لآئِمٍ) [المائدة: ٥٤].

٣٦ـ قوله تعالى: (فَتَلَقَّى آدَمُ مِن رَّبِّهِ كَلِمَاتٍ فَتَابَ عَلَيْهِ) [البقرة: ٣٧].

٣٧ـ قوله تعالى: (وَمِنَ النَّاسِ مَن يَشْرِي نَفْسَهُ ابْتِغَاء مَرْضَاتِ اللّهِ) [البقرة: ٢٠٧].

٣٨ـ قوله تعالى: (وَلَتَعْرِفَنَّهُمْ فِي لَحْنِ الْقَوْلِ) [محمد: ٣٠].

٣٩ـ قوله تعالى: (وَاعْتَصِمُواْ بِحَبْلِ اللّهِ جَمِيعًا وَلاَ تَفَرَّقُواْ) [آل عمران: ١٠٣].

٤٠ـ قوله تعالى: (إِنَّ اللَّهَ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا) [الأحزاب: ٥٦].

٤١ـ قوله تعالى: (أَأَشْفَقْتُمْ أَن تُقَدِّمُوا بَيْنَ يَدَيْ نَجْوَاكُمْ صَدَقَاتٍ) [المجادلة: ١٣].

٤٢ـ قوله تعالى: (فَإِمَّا نَذْهَبَنَّ بِكَ فَإِنَّا مِنْهُم مُّنتَقِمُونَ) [الزخرف: ٤١].

٤٣ـ قوله تعالى: (وَيُطْعِمُونَ الطَّعَامَ عَلَى حُبِّهِ مِسْكِينًا وَيَتِيمًا وَأَسِيرًا) [الإنسان: ٨].

٤٤ـ قوله تعالى: (وَأَذَانٌ مِّنَ اللّهِ وَرَسُولِهِ إِلَى النَّاسِ يَوْمَ الْحَجِّ الأَكْبَرِ) [التوبة: ٣].

٤٥ـ قوله تعالى: (الَّذِينَ يُنفِقُونَ أَمْوَالَهُم بِاللَّيْلِ وَالنَّهَارِ سِرًّا وَعَلاَنِيَةً فَلَهُمْ أَجْرُهُمْ عِندَ رَبِّهِمْ وَلاَ خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلاَ هُمْ يَحْزَنُونَ) [البقرة: ٢٧٤].

٤٦ـ قوله تعالى: (وَرَدَّ اللَّهُ الَّذِينَ كَفَرُوا بِغَيْظِهِمْ لَمْ يَنَالُوا خَيْرًا وَكَفَى اللَّهُ الْمُؤْمِنِينَ الْقِتَالَ وَكَانَ اللَّهُ قَوِيًّا عَزِيزًا) [الأحزاب: ٢٥].

٤٧ـ قوله تعالى: (وَالَّذِينَ آمَنُوا بِاللَّهِ وَرُسُلِهِ أُوْلَئِكَ هُمُ الصِّدِّيقُونَ وَالشُّهَدَاءُ عِندَ رَبِّهِمْ) [الحديد: ١٩].

٤٨ـ قوله تعالى: (مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُم مَّن قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا) [الأحزاب: ٢٣].

٤٩ـ قوله تعالى: (وَالَّذِي جَاءَ بِالصِّدْقِ وَصَدَّقَ بِهِ أُوْلَئِكَ هُمُ الْمُتَّقُونَ) [الزمر: ٣٣].

٥٠ـ قوله تعالى: (وَمَا كَانَ اللّهُ لِيُعَذِّبَهُمْ وَأَنتَ فِيهِمْ) [الأنفال: ٣٣].

٥١ـ قوله تعالى: (الَّذِينَ آمَنُواْ وَعَمِلُواْ الصَّالِحَاتِ طُوبَى لَهُمْ وَحُسْنُ مَآبٍ) [الرعد: ٢٩].

٥٢ـ قوله تعالى: (إِنِّي جَاعِلُكَ لِلنَّاسِ إِمَامًا قَالَ وَمِن ذُرِّيَّتِي قَالَ لاَ يَنَالُ عَهْدِي الظَّالِمِينَ) [البقرة: ١٢٤].

٥٣ـ قوله تعالى: (قُلْ كَفَى بِاللّهِ شَهِيدًا بَيْنِي وَبَيْنَكُمْ وَمَنْ عِندَهُ عِلْمُ الْكِتَابِ) [الرعد: ٤٣].

٥٤ـ قوله تعالى: (ثُمَّ لَتُسْأَلُنَّ يَوْمَئِذٍ عَنِ النَّعِيمِ) [التكاثر: ٨].

٥٥ـ قوله تعالى: (اللَّهُ نُورُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ مَثَلُ نُورِهِ كَمِشْكَاةٍ فِيهَا مِصْبَاحٌ) [النور: ٣٥].

٥٦ـ قوله تعالى: (وَلَمَّا ضُرِبَ ابْنُ مَرْيَمَ مَثَلًا إِذَا قَوْمُكَ مِنْهُ يَصِدُّونَ) [الزخرف: ٥٧].

٥٧ـ قوله تعالى: (أَمْ يَحْسُدُونَ النَّاسَ عَلَى مَا آتَاهُمُ اللّهُ مِن فَضْلِهِ) [النساء: ٥٤].

٥٨ـ قوله تعالى: (اِهْدِنَا الصِّرَاطَ المُسْتَقِيمَ) [الفاتحة: ٥].

٥٩ـ قوله تعالى: (هُوالَّذِيَ أَيَّدَكَ بِنَصْرِهِ وَبِالْمُؤْمِنِينَ) [الأنفال: ٦٢].

٦٠ـ قوله تعالى: (وَاسْأَلْ مَنْ أَرْسَلْنَا مِن قَبْلِكَ مِن رُّسُلِنَا) [الزخرف: ٤٥].

٦١ـ قوله تعالى: (وَلَسَوْفَ يُعْطِيكَ رَبُّكَ فَتَرْضَى) [الضحى: ٥].

٦٢ـ قوله تعالى: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ أَطِيعُواْ اللّهَ وَأَطِيعُواْ الرَّسُولَ وَأُوْلِي الأَمْرِ مِنكُمْ) [النساء: ٥٩].

٦٣ـ قوله تعالى: (وَالْعَادِيَاتِ ضَبْحًا) [العاديات: ١].

٦٤ـ قوله تعالى: (وَأَوْحَيْنَا إِلَى مُوسَى وَأَخِيهِ أَن تَبَوَّءَا لِقَوْمِكُمَا بِمِصْرَ بُيُوتًا) [يونس: ٨٧].

٦٥ـ قوله تعالى: (مُّحَمَّدٌ رَّسُولُ اللَّهِ وَالَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّاءُ عَلَى الْكُفَّارِ) [الفتح: ٢٩].

٦٦ـ قوله تعالى: (النَّبِيُّ أَوْلَى بِالْمُؤْمِنِينَ مِنْ أَنفُسِهِمْ) [الأحزاب: ٦].

٦٧ـ قوله تعالى: (إِنَّ الَّذِينَ أَجْرَمُوا كَانُواْ مِنَ الَّذِينَ آمَنُوا يَضْحَكُونَ * وَإِذَا مَرُّواْ بِهِمْ يَتَغَامَزُونَ)[المطففين: ٢٩ - ٣٠].

٦٨ـ قوله تعالى: (رَبِّ اشْرَحْ لِي صَدْرِي * وَيَسِّرْ لِي أَمْرِي) [طه: ٢٥ - ٢٦].

٦٩ـ قوله تعالى: (وَاتَّقُواْ فِتْنَةً لاَّ تُصِيبَنَّ الَّذِينَ ظَلَمُواْ مِنكُمْ خَآصَّةً) [الأنفال: ٢٥].

٧٠ـ قوله تعالى: (الَّذِينَ آمَنُواْ وَتَطْمَئِنُّ قُلُوبُهُم بِذِكْرِ اللّهِ أَلاَ بِذِكْرِ اللّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ) [الرعد: ٢٨].

٧١ـ قوله تعالى: (وَمِمَّنْ خَلَقْنَا أُمَّةٌ يَهْدُونَ بِالْحَقِّ وَبِهِ يَعْدِلُونَ) [الأعراف: ١٨١].

٧٢ـ قوله تعالى: (وَالنَّجْمِ إِذَا هَوَى * مَا ضَلَّ صَاحِبُكُمْ وَمَا غَوَى * وَمَا يَنطِقُ عَنِ الْهَوَى * إِنْ هُوإِلَّا وَحْيٌ يُوحَى) [النجم: ١ - ٤].

٧٣ـ قوله تعالى: (وَقُلْ جَاءَ الْحق وَزَهَقَ الْبَاطِلُ إِنَّ الْبَاطِلَ كَانَ زَهُوقًا) [الإسراء: ٨١].

ما قاله رسول الله صلى الله عليه واله وسلم في حق الإمام علي منها :

(عنوان صحيفة المؤمن حب علي) .

(لا سيف إلا ذوالفقار ولا فتى إلا علي) .

(حامل لوائي في الدنيا والآخرة علي) .

(أمرني ربي بسد الأبواب إلا باب علي) .

(الصدّيقون ثلاثة مؤمن آل ياسين ومؤمن آل فرعون وأفضلهم علي) .

(من سره أن يحيا حياتي ويموت مماتي فليتول من بعدي علي) .

(نادى المنادي يوم القيام يا محمد نعم الأب أبوك ابراهيم ونعم الأخ علي) .

(لكل نبي وصي ووارث ووصيي ووارثي علي) .

(اللهم لا تمتني حتى تريني وجه علي) .

(خلقت من شجرة واحدة أنا وعلي) .

(أعلم أمتي من بعدي علي) .

(زينوا مجالسكم بذكر علي) .

(أقضى أمتي علي) .

(براءة من النار حب علي) .

(من كنت مولاه فمولاه علي) .

(لم يكن لفاطمة كفؤ لولم يخلق الله علي) .

(أوصي من آمن بي وصدقني بولاية علي) .

(أولكم ورودا على الحوض أولكم إسلاما وهوعلي) .

(لا يجوز على الصراط أحد إلا ببراءة في ولاية علي) .

(أشقى الأولين والآخرين قاتل علي) .

(أنا المنذر والهادي من بعدي علي) .

(علي الصديق الأكبر) .

(علي الفاروق بين الحق والباطل) .

(علي كفه وكفي في العدل سواء) .

(علي أخي في الدنيا والآخرة) .

(علي خير البشر فمن أبى فقد كفر) .

(علي باب حطّة من دخله كان مؤمنا) .

(علي إمام البررة وقاتل الفجرة منصور من نصره ومخذول من خذله ) .

(علي إمام المتقين وأمير المؤمنين وقائد الغر المحجلين) .

(علي منزلته مني كمنزلة هارون من موسى) .

(علي حقه على الأمة كحق الوالد على ولده) .

(علي مع القرآن والقرآن مع علي) .

(علي وشيعته هم الفائزون) .

(علي باب علمي ومبين لأمتي ما أرسلت له) .

(علي حبه إيمان وبغضه كفر) .

(علي قسيم الجنة والنار) .

(علي مثله في الناس كمثل قل هوالله أحد في القرآن) .

(علي حبيب بين خليلين بيني وبين ابراهيم) .

(علي من فارقه فقد فارقني ومن فارقني فارق الله) .

(علي مني وأنا منه وهوولي كل مؤمن من بعدي) .

(علي أحب خلق الله إلى الله ورسوله) .

(علي حبه حسنة ولا تضر معها سيئة) .

(علي ذكره عبادة والنظر في وجهه عبادة) .

(علي بمنزلة الكعبة) .

(علي مني مثل رأسي من بدني) .

من أجـمـل ما قاله الشعراء في الإمام علي عليه السلام :

بولس سلامة (مسيحي الديانة)

جلجل الحق في المسيحي حتى ***** عد من فرط حبه علويا

أنا من يعشق البطولة والإلهام ***** والعدل والخلاق الرضيا

فإذا لم يكن علي نبيا ***** فلقد كان خلقه نبويا

أنت رب العالمين إلهي ***** فأنلهم حنانك الأبويا

وأنلني ثواب ما سطرت كفي ***** فهاج الدمع في مقليا

سفر خير الأنام من بعد طه ***** ما رأى الكون مثله آدميا

يا سماء اشهدي ويا أرض قري ***** واخشعي إنني ذكرت عليا

.. وله أيضاً ...

هو فخر التاريخ لا فخر شعب ***** يدعيه ويصطفيه وليا

لا تقل شيعة هواه علي ***** إن في كل منصف شيعيا

إنما الشمس للنواظر عيد ***** كل طرف يرى الشعاع السنيا

 

عبد الباقي العمري البغدادي (من أهل السنة والجماعة)

قد كتبت هذه القصيده في قبة الإمام علي من الداخل

أنت العلي الذي فوق العلى رفعا ***** ببطن مكة عند البيت إذ وضعا

وأنت نقطة باء مع توحدها ***** بها جميع الذي في الذكر قد جمعا

وأنت صنونبي غير شرعته ***** لأنبياء الله العرش ما شرعا

وأنت أنت ركن الذي حطت له قدم ***** في موضع يده الرحمن قد وضعا

وأنت ركن يجير المستجير به ***** وأنت حصن لمن من دهره فزعا

وأنت أنت الذي للقبلتين مع ***** النبي أول من صلى ومن ركعا

وأنت أنت الذي في نفس مضجعه ***** في ليل هجرته قد بات مضطجعا

ما فرق الله شيئاً في خليقته ***** من الفضائل إلا عندك اجتمعا

وباب خيبر لوكانت مسامره ***** كل الثواب حتى القطب لانقلبا

فأقبل نفوس العالمين ثنا ***** بمثله العالم العلوي ما سمعا

... وله أيضاً ...

يا أبا الأوصياء أنت لطه ***** صهره وأبن عمه وأخوه

إن لله في معانيك سراً ***** اكثر العالمين ما علموه

أنت ثاني الآباء في منتهى ***** الدور وآباؤه تعد بنوه

خلق الله آدماً من تراب ***** فهوابن له وأنت أبوه

 

مقتبس (بتصرف) من منتديات نور فاطمة عليها السلام

****************************