وقال (عليه السلام): إِذَا قَدَرْتَ عَلَى عَدُوِّكَ فَاجْعَلِ الْعَفْوَ عَنْهُ شُكْراً لِلْقُدْرَةِ عَلَيْهِ .                
وقال (عليه السلام): أَعْجَزُ النَّاسِ مَنْ عَجَزَ عَنِ اكْتِسَابِ الاْخْوَانِ، وَأَعْجَزُ مِنْهُ مَنْ ضَيَّعَ مَنْ ظَفِرَ بِهِ مِنْهُمْ .                
وقال (عليه السلام): الْقَنَاعَةُ مَالٌ لاَيَنْفَدُ.                
وقال (عليه السلام): اذْكُرُوا انْقِطَاعَ الَّلذَّاتِ، وَبَقَاءَ التَّبِعَاتِ.                
وقال (عليه السلام): مَا لاِبْنِ آدَمَ وَالْفَخْرِ: أَوَّلُهُ نُطْفَةٌ، وَآخِرُهُ جِيفَةٌ، و َلاَ يَرْزُقُ نَفْسَهُ، وَلاَ يَدفَعُ حَتْفَهُ.                
وقال (عليه السلام): قَلِيلٌ مَدُومٌ عَلَيْهِ خَيْرٌ مِنْ كَثِير مَمْلُول مِنْهُ.                
وقال (عليه السلام): إذَا كَانَ في رَجُل خَلَّةٌ رَائِعَةٌ فَانْتَظِرْ أَخَوَاتِهَا.                

Search form

إرسال الی صدیق
من روائع الإمام عليه السلام – الثالث

جورج جرداق

يا ابن آدم ، ما كسبتَ فوق قوتك أنت فيه خازنٌ لغيرك. [١]

يا ابن آدم، وصيّ نفسك في مالك ،واعملْ فيه ما تؤثرأن يعمل فيه من بعدك . [٢]

من يكن له مالٌ فليفكّ به العاني والأسير. [٣]

لم يذهب مِن مالك ما وعظّك . [٤]

مَن كرمتْ عليه نفسه هان عليه ماله . [٥]

الحرص والكِبْر والحسد دواعٍ إلى التقحُّم في الذنوب. [٦]

لاتهضمنَّ محاسنك بالفخر والتكبّر. [٧]

يكون الصبرعلى قدرالمصيبة . [٨]

المصيبة واحدةٌ فإنْ جزعتَ كانت اثنتين . [٩]

إذا أردت أن تُحمّد فلا يظهرمنك حرص على الحمد. [١٠]

أكبرالفخرألّا تفخْر. [١١]

عوّدْ نفسك الصبرَعلى المكروه . [١٢]

لا يُعدم الصبورالظفر وإنْ طال به الزمان . [١٣]

لا تجزعوا من ضراء الدنيا وبؤسها . [١٤]

عند تناهي الشدّة تكون الفرجة . [١٥]

الصبرمطيّةٌ لاتكبو. [١٦]

الصبرصبران : صبرٌعلى ما تكره وصبرٌ عمّا تحبّ .وأفضلهما الصبرعلى ما تكره . [١٧]

الدهر يومان : يومٌ لك ويوم عليك . فإنْ كان لك فلا تبطرْ وإنْ كان عليكك فاصبرْ. [١٨]

مَن صَبرَ صبْرَالأحرار، وإلاّ سَلَا سُلُوَّالأْغمار [١٩]. [٢٠]

لا تكن عند النعماء بطِراً ولا عند البأساء فَشلاً . [٢١]

التكبّرعلى المتكبّرين هوَالتواضع بعينه . [٢٢]

مَن طلب شيئاً نالَه أو بعضه. [٢٣]

المرء مخبوءٌ تحت لسانه . [٢٤]

هانت عليه نفسُه مَن أمّرعليه لسانهَ . [٢٥]

لسان العاقل وراء قلبه ، وقلب الأحمق وراء لسانه . [٢٦]

لاخير في الصمت عن الحكم ، كما إنّه لا خير في القول بالجهل. [٢٧]

أمسك عليك لسانك فإنّ تلافيك ما فرط من صمتك أيسرُعليك مِمن إدراكك ما فات من منطقك . [٢٨]

إذا فعلتَ كلّ شيء فكن كمن لم يفعل شيئاً . [٢٩]

لا تسأل عمّا لا يكون ، ففي الذي قد كان لك شغل . [٣٠]

الوفاء لأهل الغدرغدرٌعندالله . [٣١]

إنّ الاُمورإذا اشتبهتْ اعتُبرأوّلُها بآخرها . [٣٢]

أصاب متأمل أو كاد ، وأخطأ مستعجلٌ أو كاد. [٣٣]

ما أكثرالعِبَرَ وأقلّ الاعتبار! [٣٤]

العاقل مَن وعظتْه التجارب . [٣٥]

رأيُ الشيخ أحبّ إليَّ من جلّد الغلام [٣٦]. [٣٧]

قيل له : صف لنا العاقل .  فقال : هو الذي يضع الأشياء مواضعها . فقيل: فصف لنا الجاهل : فقال : قد فعلتُ .  [٣٨]

مَن اشتبه عليكم أمرُه فانظروا إلى خلطائه . [٣٩]

إذا كنت في إدبار، والموت في إقبال ، فما أسرع الملتقى ! [٤٠]

مَن تذكّربُعْدَ السفراستعدّ . [٤١]

نفَسُ المرء خطاه إلى أجَله . [٤٢]

كم من أكلةٍ منعت أكلات. [٤٣]

الخلاف يهدم الرأي. [٤٤]

لا رأي لمن لا يُطاع . [٤٥]

قال لما سمع قول الخوارج (( لاحُكمَ إلّالله)) : وكلمةُ حقَ يردُ بها باطل! [٤٦]

من جهل شيئاً عابَه . [٤٧]

الناس أعداء ما جهلوا . [٤٨]

مَن لان عُوده كثفتْ أغصانُه . [٤٩]

العفّة مع الحرفة خيرٌ من السرور مع الفجور. [٥٠]

نومٌ على يقين خيرٌ من صلاةٍ على شكّ. [٥١]

فقيهٌ واحد أشدّ على إبليس من ألف عابد. [٥٢]

أفضل الزهد إخفاء الزهد . [٥٣]

ليست الصلاة قيامك وقعودك إنّما الصلاة إخلاصك . [٥٤]

كم من صائم ليس من صيامه إلّا الظمأ ، وكم من قائم [٥٥] ليس له من قيامه إلاّ السهر والعناء. حبّذا نوم الأكياس [٥٦] وإفطارُهم. [٥٧]

أشدّ الذنوب ما استهان به صاحبه . [٥٨]

لاتحتقرَنَّ صغيراً يمكن أن يكبر، ولا قليلاً يمكن أن يكثر. [٥٩]

يأتي على الناس زمانٌ لا يقرَّب فيه إلّا الماحلُ [٦٠] ولا يُظَرَّف فيه إلّا الفاجر [٦١] ولا يُضَعّف فيه إلاّ المُنصِف [٦٢] . [٦٣]

الدنيا حمقاء لا تميل إلاّ إلى أشباها. [٦٤]

أنا كابَّ الدنيا لوجهها ، وقادرُها بقدرها ، وناظرُها بعينها . [٦٥]

أيها الناس! إني والله ما أحثُّكم على طاعة إلّا أسبقكم إليها ، ولا أنها كم عن مَعْصية إلّا أتناهى قبلكم عنها . [٦٦]

مَن نصب للناس إماماً فليبدأ بتعليم نفسه قبل تعليم غيره.وليكنْ تأديبه بسيرته قبل تأديبه بلسانه . ومعلّم نفسه ومؤدّيها اُحّق بالإجلال من معلّم الناس ومؤدّبهم . [٦٧]

ينبغي لمن وليّ أمرَقوم أن يبدأ بتقويم نفسه قبل أن يشرع في تقويم رعيّته ؛ وإلّا كان بمزلة من رام استقامة ظِلّ العُود قبل أن يستقيم ذلك العود . [٦٨]

واعَجَباه! أتكون الخلافة بالصحابة والقرابة . [٦٩]

أشقى الرُّعاة مَن شقيتْ به رعيَتُه . [٧٠]

ما أقبح الغدرمن السلطان .[٧١]

لا زعامة لسيّء الخلق . [٧٢]

إذا كان الراعي  ذئباً ، فالشاة مَن يحفظها؟ [٧٣]

الراعي بلا عملٍ كالرامي بلا وتر. [٧٤]

لاتَقبلَنَّ في استعمال عمّالك واُمرائك شفاعةُ إلّا شفاعةَ الكفاية والأمانة . [٧٥]

مَن فسدت بطانَتًه كان كمن فصَّ بالماء ، فإنّه لوغصَّ بغيره لأساغ الماءُ غصَّتَه. [٧٦]

العدل صورة واحدة ، والجور صور كثيرة. ولهذا سهلَ ارتكابُ الجَور وصعُبَ تَحَرَّي العدل،وهما يشبهان الإصابةَ في الرماية والخطأ فيها . وإنّ الإصابة تحتاج إلى ارتياض .[٧٧]

وتَعَهُّدٍ، والخطأ لا يحتاج إلى شيء من ذلك . [٧٨]

قدَّمِ العدلَ على البطشِ ، ولا تستعمل الفعل حيث ينجعُ [٧٩] القول . [٨٠]

شرّ الناس إمامٌ جائرٌ ضَلّ وضُلّ به . [٨١]

البغي آخر مدّة الملوك . [٨٢]

عدل السلطان خيرٌ من خصْب الزمان . [٨٣]

المسؤول حرُّ حتى يعد. [٨٤]

قلوب الرعيّة خزائن راعيها ، فما أودّعّها مِن عدْلٍ أو جور؛ وجدَه فيها . [٨٥]

ولا تلتفوا إلى ناعق نَعَقَ إن اُجيب ضَلَّ وإن تُرك ذَلَّ . [٨٦]

ألا وإني اُقاتلُ رجلين : رجلاً ادعى أن لا نسب له ، وآخرمنع الذي عليه . [٨٧]

واعلم أن مالك الموت هو مالك الحياة! [٨٨]

يد الله فوق رأس الحاكم ترفرف بالرحمة ، فإذا حاف [٨٩] وكلّهُ الله إلى نفسه . [٩٠]

قال في الله تعالى : وقلّع جبالها ونَسَفَها ودكّ بعضُها بعضاً من هيبةِ جلالته . [٩١]

الحمد الله الذي لا تواري عنه سماءٌ سماءً ولا أرضٌ أرضاً. [٩٢]

على أئمّة العدل أنْ يقدروا أنفسهم بالعامّة. [٩٣]

بنى رجل من عمّاله بناء فخماً ، فقال : أطلعتِ الوَرِقُ [٩٤] رؤوسها .

إنّ البناء يصف لك الغنى . [٩٥]

ثلاثةٌ يؤثرون المال على أنفسهم : تاجر البحر، وصاحب السلطان ، والمرُتشي في الحكم . [٩٦]

إذا غضب الله على أمّة غلتْ أسعارُها وغلّتها أشرارُها. [٩٧]

اللهمّ! اغفر لي ما أنت أعلم به مني .فإنْ عدتُ فعِدْ عليّ بالمغفرة ، اللهم اغفرْ لي رمزاتِ الألحاظ [٩٨] وسقَطاتِ الألفاظ وشهواتِ الجنان وهَفَواتِ اللسان . [٩٩]

اللهمّ اجعلْنا خيراً ممّا يظنّون ، واغفرلنا مالا يعلمون . [١٠٠]

عاتّبه عثمان فأكثر وهو ساكت ، فقال : مالك لا تقول؟ قال :إن قلتُ لم أقل إلاّ ما تكره ، وليس لك عندي إلاّ ما تحبّ. [١٠١]

لاتدعوَنّ إلى مبارزة . [١٠٢]

إيّاكم والمراءَ والخصومةَ فإنهما يمرضان القلب وينبت عليهما النفاق! [١٠٣]

مَن أمنتَ مِن أذيَته فارغبْ في اُخوّته . [١٠٤]

إن الله قد أعاذكم من أن يجورعليكم . [١٠٥]

أعينوا الضعيفَ وانصروا المظلوم وتعاونوا . [١٠٦]

تعاطوا الحقّ بينكم وتعاونوا به ، وخذوا على يد الظالم السفيه. [١٠٧]

أعينوا الضعيف وانصروا المظلوم، وحسنوا إلى نسائكم وأصدقوا الحديث، وأدّوا الأمانة، وأوفو بالعهد، وكونوا قوّامين بالقسط . [١٠٨]

أللهمّ!إني لم آمرهم بظلم خلقك . [١٠٩]

------------------------------------------------------------------------------------------------
[١] . نهج البلاغة ، قصارالحكم : ١٩٢ .
[٢] . شرح نهج البلاغة : ١٩ / ٩٥ ، منازل الآخرة ، للقمي : ٢٧٣ .
[٣] . نهج البلاغة ، الخطبة : ١٤٢ – ٢ .
[٤] . غررالحكم ، ودررالكلم : ٧٤٣٣ – وفيها : لن يذهب من مالك ما وعظك ، وحازلك الشكر.
[٥] . نهج البلاغة ، قصارالحكم : ٤٩٩ ، وغررالحكم ودررالكلم : ٨٧٧١ ، وفيهما: مّن كرمت عليه نفسه هانت عليه شهواته ، أو : شهوته .
[٦] . نهج البلاغة , قصار الحكم : ٣٧١-٣ .
[٧] . شرح نهج البلاغة للمعتزلي : ٢٠/ ٢٥٨ .
[٨] . نهج البلاغة ، قصارالحكم : ١٤٤ ، وفيها : ينزل الصبرعلى قدرالمصيبة .
[٩] . غرر الحكم ودرر الكلم : ١٦٢٣ .
[١٠] . شرح نهج البلاغة : ٢ / ٢٥٩ .
[١١] . المصدرالسابق .
[١٢] . نهج البلاغة ، الكتاب : ٣١ – ١٦ ، وفيها : وعوّد نفسك التصبرعلى المكروه .
[١٣] . نهج البلاغة ، قصارالحكم : ١٥٣ .
[١٤] . نهج البلاغة ، الخطبة : ٩٩ – ٥ .
[١٥] . نهج البلاغة ، قصارالحكم : ٣٥١ .
[١٦] . غررالحكم ودررالكلم : ٩٤٩ .
[١٧] . غررالحكم ودررالكلم : ١٨٩٢ .
[١٨] . غررالحكم ودررالكلم : ١٩١٧ .
[١٩] . الأغمار: جمع غمر، وهو : الجاهل الذي لم يجرّب الاُمور.النهاية في غريب الحديث :
٣ / ٣٥ ، مادة ((غمر)).
[٢٠] . غررالحكم ودررالكلم : ٣٧١٢ ، وفيها : إن صبرت الأحرار والاّ سلوت سُلُو الأغمار.
[٢١] . نهج البلاغة ، الكتاب : ٣٣ – ٤ .
[٢٢] . شرح نهج البلاغة : ٢٠ – ٢٩٨ .
[٢٣] . نهج البلاغة ، قصارالحكم : ٣٨٦ .
[٢٤] . نهج البلاغة ، قصارالحكم : ١٤٨ و٣٩٢ .
[٢٥] . نهج البلاغة ، قصارالحكم : ٢ .
[٢٦] . نهج البلاغة ، قصارالحكم : ٤ .
[٢٧] . نهج البلاغة ، قصارالحكم : ١٨٢ .
[٢٨] . نهج البلاغة ، قصارالحكم : الكتاب ٣١ – ٩٠ .
[٢٩] . شرح نهج البلاغة : ٢٠ / ٢٥٨ .
[٣٠] . نهج البلاغة ، قصارالحكم : ٣٦٤ .
[٣١] . نهج البلاغة ، قصارالحكم : ٢٥٩ .
[٣٢] . نهج البلاغة ، قصارالحكم : ٧٦.
[٣٣] . غررالحكم : ١٢٢٩ ، ميزان الحكمة : ٣ / ١٨٣٤ .
[٣٤] . نهج البلاغة ، قصارالحكم : ٢٩٧ .
[٣٥] . غررالحكم ودررالكلم : ١١٨٩ .
[٣٦] . جَلَد الغلام : صبره على القتل .انظرمفردات الخطبة المرقمة في نهج البلاغة .
[٣٧] . نهج البلاغة ، قصارالحكم : ٨٦ .
[٣٨] . نهج البلاغة ، قصارالحكم : ٢٣٥ .
[٣٩] . صفات الشيعة ، للصدوق : ٦ .
[٤٠] . نهج البلاغة ، قصارالحكم : ٢٩ .
[٤١] . نهج البلاغة ، قصارالحكم : ٢٨٠ .
[٤٢] . نهج البلاغة ، قصارالحكم : ٧٤ .
[٤٣] . نهج البلاغة ، قصارالحكم : ١٧١ .
[٤٤] . نهج البلاغة : قصارالحكم : ٢١٥ .
[٤٥] . نهج البلاغة ، الخطبة : ٢٧ – ١٦ ، وفيها : ولكن لا رأي لمن لا يُطاع .
[٤٦] . نهج البلاغة ، قصارالحكم : ١٩٨ ، والخطبة : ٤٠ – ١ .
[٤٧] . بحارالأنوار: ٤٠ / ١٦٣ ، وفيه : من جهل شيئاً عاداه . كشف الغمة : ٣ / ١٣٧ .
[٤٨] . نهج البلاغة ، قصارالحكم : ١٧٢ و ٤٣٨ .
[٤٩] . نهج البلاغة ، قصارالحكم : ٢١٤ .
[٥٠] . نهج البلاغة ، الكتاب : ٣١ – ٩١ .
[٥١] . نهج البلاغة ، قصارالحكم : ٩٧ ، وفيها : نوم على يقين خيرمن صلاة في شكّ.
[٥٢] . بحارالأنوار: ٢ / ١٦ .
[٥٣] . نهج البلاغة ، قصارالحكم : ٢٨ .
[٥٤] . شرح نهج البلاغة : ١ / ٣٢٥ .
[٥٥] . أي قائم للصلاة .
[٥٦] . أكياس : جمع كيّس وهو العاقل .النهاية في غريب الحديث : ٤ / ٢١٧ ، مادة ((كيس)) .
[٥٧] . نهج البلاغة ، قصارالحكم : ١٤٥ .
[٥٨] . نهج البلاغة ، قصارالحكم : ٤٧٧ و ٣٤٨ .
[٥٩] . شرح نهج البلاغة : ٢٠ / ٢٨٣ .
[٦٠] . الماحل : الساعي في الناس بالوشاية عند السلطان.مجمع البحرين : ٤ /١٧٦ .
[٦١] . لا يظرف : لا يعد ظريفاً .
[٦٢] . لا يضعف : لا يعد ضعيفاً .
[٦٣] . نهج البلاغة ، قصارالحكم : ١٠٢ – ٢ .
[٦٤] . شرح نهج البلاغة : ٢٠ / ٢٩٤ .
[٦٥] . نهج البلاغة ، الخطبة : ١٢٨ – ٣ .
[٦٦] . نهج البلاغة ، قصارالحكم : ٧٣ .
[٦٧] . نهج البلاغة ، قصارالحكم : ٧٣ .
[٦٨] . شرح نهج البلاغة : ٢٠ / ٢٢٦ .
[٦٩] . شرح نهج البلاغة : ١٩٠ .
[٧٠] . شرح نهج البلاغة : ١٢ / ٩٢ .
[٧١] . غررالحكم ودررالكلم : ١٨٦٤ ، وفيها : الغدر بكل أحد قبيح ، وهو بذوي القدرة والسلطان أقبح .
[٧٢] . غررالحكم ودررالكلم : ١٠٥٩٧، وفيها : لا سؤدد لسيء الخلُق.
[٧٣] . شرح نهج البلاغة : ٢٠ / ٣٠٠ .
[٧٤] . نهج البلاغة ، قِصارالحكم : ٣٣٧ ، وفيها الداعي بلاعمل...
[٧٥] . شرح نهج البلاغة : ٢٠ / ٢٧٦ .
[٧٦] . المصدرالسابق : ٢٠ / ٣٠٨ .
[٧٧] . ارتياض : مران .انظرمفردات الخطبة المرقمة في نهج البلاغة .
[٧٨] . المصدرالسابق : ٢٠ / ٢٧٦ .
[٧٩] . ينجع : ينفع . انظرمفردات الخطبة .
[٨٠] . شرح نهج البلاغة : ٢٠ / ٢٧٨ .
[٨١] . شرح نهج البلاغة : الخطبة :١٦٤- ٧ .
[٨٢] . شرح نهج البلاغة : ٢٠ / ٣٣٤ .
[٨٣] . مطالب السؤول : ٥٦ ، بحارالأنوار: ٧٥ / ١٠ .
[٨٤] . نهج البلاغة ، قصارالحكم : ٣٣٦ .
[٨٥] . غررالحكم ودررالكلم : ٦٨٢٥ .
[٨٦] . نهج البلاغة ، الخطبة : ١٢٢ – ٦ .
[٨٧] . نهج البلاغة : الخطبة : ١٧٣ – ٣ .
[٨٨] . نهج البلاغة ، الكتاب : ٣١ – ٣٩ .
[٨٩] . حاف : ظلم .لسان العرب : ٩ / ٦٠ ، مادة (( حيف)) .
[٩٠] . الكافي : ٧ / ٤١٠ ، ومن لا يحضره الفقيه : ٣ / ٧ .
[٩١] . نهج البلاغة ، الخطبة : ١٠٩ – ٢٨ .
[٩٢] . نهج البلاغة ، الخطبة : ١٧٢ – ١ .
[٩٣] . نهج البلاغة ، الخطبة : ١٠٩ – ٤ ، وفيها : إن الله تعالة فرض على أئمة العدل أن يقدّروا أنفسهم بضعفة الناس .
[٩٤] . الورق : الفضة.غريب الحديث : ١ /٧٧ .
[٩٥] . نهج البلاغة ، قصارالحكم : ٣٥٥ .
[٩٦] . شرح نهج البلاغة : ٢ / ٢٩٧ .
[٩٧] . ثواب الأعمال للصدوق : ٢٥٦ .
[٩٨] . رمزات الألحاظ : الإشارات والإيماءات .انظرمفردات الخطبة في نهج البلاغة .
[٩٩] . نهج البلاغة ، الخطبة : ٧٨ – ٢ .
[١٠٠] . نهج البلاغة ، الخطبة : ١٩٣ – ١٥ .
[١٠١] . شرح نهج البلاغة /: ٩ / ٢٣ ، باختلاف يسير.
[١٠٢] . نهج البلاغة ، قصارالحكم : ١٣٣ .
[١٠٣] . شرح اُصول الكافي : ٩ / ٣٠٦ .
[١٠٤] . كنزالفوائد ، للكراجكي : ١٧٢ .
[١٠٥] . نهج البلاغة ، الخطبة : ١٠٣ – ١١ .
[١٠٦] . تحف العقول : ١٥٢ ، مستدرك الوسائل : ٦ / ١٦٠ .
[١٠٧] . الكافي للكليني : ١ / ١٤٢ .
[١٠٨] . مصباح المتهجّد ، للطوسي : ٦٦٤ .
[١٠٩] . بحارالأنوار: ٤١ / ١١٩ .

يتبع ....

****************************