وقال (عليه السلام) : هَلَكَ فِي رَجُلاَنِ: مُحِبٌّ غَال ، وَمُبْغِضٌ قَال .                
وقال (عليه السلام): إِذَا أَقْبَلَتِ الدُّنْيَا عَلَى أحَد أَعَارَتْهُ مَحَاسِنَ غَيْرِهِ، وَإِذَا أَدْبَرَتْ عَنْهُ سَلَبَتْهُ مَحَاسِنَ نَفْسِهِ .                
وقال (عليه السلام): مَا لاِبْنِ آدَمَ وَالْفَخْرِ: أَوَّلُهُ نُطْفَةٌ، وَآخِرُهُ جِيفَةٌ، و َلاَ يَرْزُقُ نَفْسَهُ، وَلاَ يَدفَعُ حَتْفَهُ.                
وقال (عليه السلام) : مَنِ اتَّجَرَ بِغَيْرِ فِقْه ارْتَطَمَ فِي الرِّبَا .                
وقال (عليه السلام): إِذَا قَدَرْتَ عَلَى عَدُوِّكَ فَاجْعَلِ الْعَفْوَ عَنْهُ شُكْراً لِلْقُدْرَةِ عَلَيْهِ .                
وقال (عليه السلام): مَنِ اتَّجَرَ بِغَيْرِ فِقْه ارْتَطَمَ فِي الرِّبَا.                
وقال (عليه السلام): مَنْ ضَيَّعَهُ الاْقْرَبُ أُتِيحَ لَهُ الاْبْعَدُ .                

Search form

إرسال الی صدیق
العلوم في نهج البلاغة (علم النفس) – الثالث

بذل النوال

الإمام علىّ:

العطاء محبّة[١].

عنه: من سمحت نفسه بالعطاء استعبد أبناء الدنيا[٢].

عنه: من بذل معروفه كثر الراغب إليه[٣].

عنه: من بذل النوال قبل السؤال فهو الكريم المحبوب[٤].

ترك الحسد

الإمام علىّ:

من ترك الحسد كانت له المحبّة عند الناس[٥].

تناسى المساويء

الإمام علىّ:

تناسَ مساوئ الإخوان تستدِم ودّهم[٦].

عنه ـ فى الحكم المنسوبة إليه ـ: ممّا تكتسب به المحبّة أن تكون عالماً كجاهل، وواعظاً كموعوظ[٧].

الزهد فيما فى أيدى الناس

الإمام علىّ:

تحبَّب إلي الناس بالزهد فيما فى أيديهم تفُز بالمحبّة منهم[٨].

عنه: تحلّ باليأس ممّا فى أيدى الناس تسلم من غوائلهم، وتحرز المودّة منهم[٩].

العدل

الإمام علىّ:

من عمل بالحقِّ مال إليه الخلق[١٠].

عنه ـ فى الحكم المنسوبة إليه ـ: قدّم العدل علي البطش تظفر بالمحبّة، ولا تستعمل الفعل حيث ينجع القول[١١].

عنه: من كثر عدله حمدت أيّامه[١٢].

حسن الكفاية

الإمام علىّ:

من حسنت كفايته أحبّه سلطانه[١٣].

صلة الرحم

الإمام علىّ:

صلة الرحم توجب المحبّة[١٤].

الهديّة

الإمام علىّ:

الهديّة تجلب المحبّة[١٥].

عنه: ما استُعطف السلطان، ولا استُسلّ سخيمة[١٦] الغضبان، ولا استُميل المهجور، ولا استُنجحت صعاب الاُمور، ولا استُدفعت الشرور بمثل الهديّة[١٧].

النصيحة

الإمام علىّ:

النصيحة تثمر الودّ[١٨].

عنه: النصح يثمر المحبّة[١٩].

عتاب العاقل

الإمام علىّ:

العتاب حياة المودّة[٢٠].

عنه: لا تعاتب الجاهل فيمقتك، وعاتب العاقل يحببك[٢١].

جوامع الأسباب

الإمام علىّ:

إنّ أحسن ما يألف به الناس قلوب أودّائهم، ونفوا به الضغن عن قلوب أعدائهم، حسن البشر عند لقائهم، والتفقُّد فى غيبتهم، والبشاشة بهم عند حضورهم[٢٢].

عنه: العقل غطاء ستير، والفضل جمال ظاهر، فاستر خلل خلقك بفضلك، وقاتل هواك بعقلك، تسلم لك المودّة، وتظهر لك المحبّة[٢٣].

عنه: طلاقة الوجه بالبشر، والعطيّة، وفعل البرِّ، وبذل التحيّة، داع إلي محبَّة البريَّة[٢٤].

عنه: ما استجلبت المحبّة بمثل السخاء، والرفق، وحسن الخلق[٢٥].

عنه: ثلاث يوجبن المحبّة: حسن الخلق، وحسن الرفق، والتواضع[٢٦].

عنه: تسربل الحياء، وادّرع الوفاء، واحفظ الإخاء، واقلل محادثة النساء يكمل لك السناء[٢٧].

عنه: بكثرة الصمت تكون الهيبة، وبالنصَفة يكثر المواصلون، وبالإفضال تعظُم الأقدار، وبالتواضع تتمّ النعمة، وباحتمال المؤن يجب السؤدد، وبالسيرة العادلة يُقهر المناوئ، وبالحلم عن السفيه تكثر الأنصار عليه[٢٨].

عنه: أحمل نفسك من أخيك عند صرمه علي الصلة، وعند صدوده علي اللطف والمقاربة، وعند جموده علي البذل، وعند تباعده علي الدنُوِّ، وعند شدّته علي اللين، وعند جرمه علي العُذر حتي كأنّك له عبد وكأنّه ذو نعمة عليك. وإيّاك أن تضع ذلك فى غير موضعه أو أن تفعله بغير أهله. لا تتّخذنّ عدوّ صديقك صديقاً فتعادى صديقك، وامحض أخاك النصيحة حسنة كانت أو قبيحة. وتجرّع الغيظ فإنّى لم أرَ جُرعة أحلي منها عاقبة ولا ألذّ مغبّة. ولِن لمن غالظك فإنّه يوشك أن يلين لك. وخُذ علي عدوّك بالفضل فإنّه أحلي الظفرين وإن أردت قطيعة أخيك فاستبقِ له من نفسك بقيّة يرجع إليها إن بدا له ذلك يوماً ما. ومَن ظنّ بك خيراً فصدِّق ظنّه. ولا تُضيعنّ حقّ أخيك اتكالاً علي ما بينك وبينه فإنّه ليس لك بأخ من أضعت حقّه. ولا يكن أهلك أشقي الخلق بك. ولا ترغبنّ فيمن زهد عنك، ولا يكوننّ أخوك أقوي علي قطيعتك منك علي صِلته، ولا تكونن علي الإساءة أقوي منك علي الإحسان، ولا يكبُرنَّ عليك ظلم من ظلمك، فإنّه يسعي فى مضرّته ونفعك، وليس جزاء من سرّك أن تَسوءَه[٢٩].

موانع النفوذ فى قلوب الآخرين

خبث السريرة

الإمام علىّ:

إنّما أنتم إخوان علي دين الله، ما فرّق بينكم إلاّ خبث السرائر وسوء الضمائر، فلا تَوازرون، ولا تَناصحون، ولا تَباذلون، ولا تَوادّون[٣٠].

سوءُ الخلق

الإمام علىّ:

من ساء خلقه قلاه مصاحبه ورفيقه[٣١].

عنه: من ساء خلقه أعوزه الصديق والرفيق[٣٢].

عنه: من خشنت عريكته أقفرت حاشيته[٣٣].

تتبّع العيوب

الإمام علىّ:

من تتبّع خفيات العيوب حرمه الله مودّات القلوب[٣٤].

مناقشة الأصدقاء

الإمام علىّ:

من ناقش الإخوان قلّ صديقه[٣٥].

عنه: من استقصي علي صديقه انقطعت مودّته[٣٦].

عنه: من جانب الإخوان علي كلّ ذنب قلّ أصدقاؤه[٣٧].

عنه: شرط المصاحبة قلّة المخالفة[٣٨].

المراءُ

الإمام علىّ:

لا محبّة مع المراء[٣٩].

عنه: لا محبّة مع كثرة مراء[٤٠].

عنه: ليس برفيق محمود الطريقة من أحوج صاحبه إلي مماراته[٤١].

السفة

الإمام علىّ:

إياك والسفه ; فإنّه يوحش الرفاق[٤٢].

الاحتشام

الإمام علىّ:

إذا احتشم المؤمن أخاه فقد فارقه[٤٣].

الشحّ

الإمام علىّ:

زيادة الشحّ تشين الفتوّة، وتفسد الاُخوّة[٤٤].

عنه: ليس لشحيح رفيق[٤٥].

عنه: ليس لبخيل حبيب[٤٦].

الملل

الإمام علىّ:

الملل يفسد الاُخوّة[٤٧].

عنه: لا اُخوّة لملول[٤٨].

عنه: لا خلّة لملول[٤٩].

عنه ـ كان يقول ـ: لا راحة لحسود، ولا مودّة لملول[٥٠].

عنه: قلّما تنجح حيلة العجول، أو تدوم مودّة الملول[٥١].

الكبر

الإمام علىّ:

ليس لمتكبّر صديق[٥٢].

عنه: من استطال علي الإخوان لم يخلص له إنسان[٥٣].

الجفاءُ

الإمام علىّ:

الجفاء يفسد الإخاء[٥٤].

عنه: إيّاك والجفاء ; فإنّه يفسد الإخاء، ويمقّت إلي الله والناس[٥٥].

عنه: لا تطلبنّ الإخاء عند أهل الجفاء، واطلبه عند أهل الحفاظ والوفاء[٥٦].

الحقد

الإمام علىّ:

لا مودّة لحقود[٥٧].

عنه: ليس لحقود اُخوّة[٥٨].

يتبع  ...

---------------------------------------------
[١] . مطالب السؤول: ٥٦.
[٢] . غرر الحكم: ٩٠٧٧، عيون الحكم والمواعظ: ٤٦٥ / ٨٤٦١.
[٣] . غرر الحكم: ٨٤٩٢، عيون الحكم والمواعظ: ٤٤٩ / ٧٩٧٨ وص ٤٤٠ / ٧٦٤٤ وفيه "مالت إليه القلوب" بدل "كثر الراغب إليه".
[٤] . غرر الحكم: ٨٦٤٣، عيون الحكم والمواعظ: ٤٤٠ / ٧٦٤٥.
[٥] . تحف العقول: ٨٩ وص ٩٩، بحار الأنوار: ٧٧ / ٢٣٧ / ١.
[٦] غرر الحكم: ٤٥٨٤، عيون الحكم والمواعظ: ٢٠٠ / ٤٠٥٤.
[٧] . شرح نهج البلاغة: ٢٠ / ٣٣٠ / ٧٨٨.
[٨] . غرر الحكم: ٤٥٠٦، عيون الحكم والمواعظ: ٢٠٠ / ٤٠٥٣.
[٩] . غرر الحكم: ٤٥٠٧، عيون الحكم والمواعظ: ٢٠٢ / ٤٠٨٨.
[١٠] . غرر الحكم: ٨٦٤٦، عيون الحكم والمواعظ: ٤٦٠ / ٨٣٦٢.
[١١] . شرح نهج البلاغة: ٢٠ / ٢٧٨ / ٢٠٧.
[١٢] . غرر الحكم: ٨٤١٠، عيون الحكم والمواعظ: ٤٥٥ / ٨٢٢١.
[١٣] . غرر الحكم: ٨٤٧٤، عيون الحكم والمواعظ: ٤٤٩ / ٧٩٦٦.
[١٤] . غرر الحكم: ٥٨٥٢، عيون الحكم والمواعظ: ٣٠٤ / ٥٤١٣.
[١٥] . غرر الحكم: ٣١٦، عيون الحكم والمواعظ: ٣٩ / ٨٥٩.
[١٦] . السخيمة: الحقد فى النفس (النهاية: ٢ / ٣٥١).
[١٧] . غرر الحكم: ٩٦٩٥، عيون الحكم والمواعظ: ٤٧٨ / ٨٧٨٠.
[١٨] . غرر الحكم: ٨٤٤، عيون الحكم والمواعظ: ٣٢ / ٥٤٠.
[١٩] . غرر الحكم: ٦١٤، عيون الحكم والمواعظ: ٣٢ / ٥٥٨.
[٢٠] . غرر الحكم: ٣١٥، عيون الحكم والمواعظ: ٣٩ / ٨٥٨.
[٢١] . غرر الحكم: ١٠٢١٥، عيون الحكم والمواعظ: ٥١٩ / ٩٤١٤.
[٢٢] . تحف العقول: ٢١٨، بحار الأنوار: ٧٨ / ٥٧ / ١٢٤.
[٢٣] . الكافى: ١ / ٢٠ / ١٣ عن سهل بن زياد رفعه.
[٢٤] . غرر الحكم: ٦٠٣٢، عيون الحكم والمواعظ: ٣١٨ / ٥٥٤١.
[٢٥] . غرر الحكم: ٩٥٦١.
[٢٦] . غرر الحكم: ٤٦٨٤، عيون الحكم والمواعظ: ٢١٢ / ٤٢٣٥.
[٢٧] . غرر الحكم: ٤٥٣٦، عيون الحكم والمواعظ: ٢٠٢ / ٤٠٩٨.
[٢٨] . نهج البلاغة: الحكمة ٢٢٤، نزهة الناظر: ٤٧ / ١٥، بحار الأنوار: ٦٩ / ٤١٠ / ١٢٦ ; ينابيع المودّة: ٢ / ٢٤٤ / ٦٨٦ وفيه إلي "تتمّ النعمة".
[٢٩] . نهج البلاغة: الكتاب ٣١، كشف المحجّة: ٢٣٢ عن عمرو بن أبى المقدام عن الإمام الباقر عنه، تحف العقول: ٨١ نحوه، بحار الأنوار: ٧٤ / ١٦٨ / ٣٥ وراجع دستور معالم الحكم: ٦٣.
[٣٠] . نهج البلاغة: الخطبة ١١٣.
[٣١] . غرر الحكم: ٨٧٧٣، عيون الحكم والمواعظ: ٤٣٧ / ٧٥٦٧.
[٣٢] . غرر الحكم: ٩١٨٧.
[٣٣] . غرر الحكم: ٨٥٨١.
[٣٤] . غرر الحكم: ٨٨٠٠، عيون الحكم والمواعظ: ٤٣٦ / ٧٥٤٠.
[٣٥] . غرر الحكم: ٨٧٧٢، عيون الحكم والمواعظ: ٤٣٧ / ٧٥٦٦.
[٣٦] . غرر الحكم: ٨٥٨٢، عيون الحكم والمواعظ: ٤٥٩ / ٨٣٢٠.
[٣٧] . غرر الحكم: ٨١٦٦، عيون الحكم والمواعظ: ٤٤٣ / ٧٧٦٦.
[٣٨] . غرر الحكم: ٥٧٨٣، عيون الحكم والمواعظ: ٢٩٨ / ٥٣٢٧.
[٣٩] . المائة كلمة: ٣٦ / ٢٠، المناقب للخوارزمى: ٣٧٥ / ٣٩٥، الإعجاز والإيجاز للثعالبى: ٣٧.
[٤٠] . غرر الحكم: ١٠٥٣٢، عيون الحكم والمواعظ: ٥٣١ / ٩٦٦٣.
[٤١] . غرر الحكم: ٧٥٠٤، عيون الحكم والمواعظ: ٤١١ / ٧٠٠١.
[٤٢] . غرر الحكم: ٢٦٥٥، عيون الحكم والمواعظ: ٩٥ / ٢١٩٨.
[٤٣] . نهج البلاغة: الحكمة ٤٨٠ ; شرح نهج البلاغة: ٢٠ / ٢٥١ / ٤٨٨.
[٤٤] . غرر الحكم: ٥٥٠٨، عيون الحكم والمواعظ: ٢٧٧ / ٥٠٥١.
[٤٥] . غرر الحكم: ٧٤٦٥، عيون الحكم والمواعظ: ٤٠٩ / ٦٩٥٣.
[٤٦] . غرر الحكم: ٧٤٧٣، عيون الحكم والمواعظ: ٤١٠ / ٦٩٥٦.
[٤٧] . غرر الحكم: ١١٠٨.
[٤٨] . غرر الحكم: ١٠٤٣٧، عيون الحكم والمواعظ: ٥٣٢ / ٩٦٧٨.
[٤٩] . غرر الحكم: ١٠٤٤٣، عيون الحكم والمواعظ: ٥٣٢ / ٩٦٨٢.
[٥٠] . الإرشاد: ١ / ٣٠٣، تحف العقول: ٢١٥ وفيه "لا عيش" بدل "لا راحة"، كنز الفوائد: ١ / ١٣٧.
[٥١] . غرر الحكم: ٦٧٤١، عيون الحكم والمواعظ: ٣٧١ / ٦٢٧٤ وفيه "خلّة" بدل "مودّة".
[٥٢] . غرر الحكم: ٧٤٦٤، عيون الحكم والمواعظ: ٤٠٩ / ٦٩٥٢ وفيه "لكلّ متكبّر".
[٥٣] . غرر الحكم: ٨٣٩٣، عيون الحكم والمواعظ: ٤٥٥ / ٨٢١٠.
[٥٤] . غرر الحكم: ٥٦٢، عيون الحكم والمواعظ: ٥٠ / ١٢٨٣.
[٥٥] . غرر الحكم: ٢٦٦٢، عيون الحكم والمواعظ: ٩٧ / ٢٢٤٠.
[٥٦] . غرر الحكم: ١٠٤٢١، عيون الحكم والمواعظ: ٥١٩ / ٩٤٢٩.
[٥٧] . غرر الحكم: ١٠٤٣٦، عيون الحكم والمواعظ: ٥٣١ / ٩٦٦٩.
[٥٨] . غرر الحكم: ٧٤٨٣، عيون الحكم والمواعظ: ٤٠٩ / ٦٩٣٩.
****************************